أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

سَرطانُ الإحليل

حسب

Viraj A. Master

, MD, PhD, Emory University School of Medicine

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة شوال 1434| آخر تعديل للمحتوى ذو الحجة 1434

يعدُّ سرطانُ الإحليل (القناة التي تحمل البول من المثانة إلى خارج الجسم) نادرَ الحدوث، وهو يحدث بعدَ سن 50 عاماً عادة. ويمكن أن يظهرَ في الرجال والنساء، وهو السَّرطان الوحيد في المسالك البولية الذي يكون أكثرَ شُيُوعًا في النساء. هناك أنواع معيَّنة من فيروس الورم الحليمي البشري متَّهمة كسبب لسرطان الإحليل في بعض المرضى. وفيما عدا ذلك، فإنَّ السببَ غيرُ معروف.

في النساء، يكون العَرضُ الأوَّل هي وجود الدَّم في البول عادة. وقد تكون كمِّية الدَّم صغيرة جدًّا بحيث لا يمكن كشفُها إلاَّ تحت المجهر. ومن ناحيةٍ أخرى، قد يكون البول أحمرَ واضحًا. وفي كلٍّ من الرجال والنساء، قد يُعرقَل تدفق أو جريان البول، ممَّا يجعل التبوُّل صعبًا أو تيَّار البول بطيئًا ورفيعًا. وقد تكون الأورامُ الهشَّة النازفَة عندَ الفتحة الخارجيَّة لإحليل المرأة سرطانيَّة.

يقوم الأطباءُ باستخدام المنظار لفحص داخل الإحليل (تنظير والمثانة الإحليل cystourethroscopy). ويجب أخذُ خزعة لكشف إيجابيَّة السَّرطان.

ولقد استُخدمت المُعالجة الشعاعيَّة، والإزالة الجراحيَّة للإحليل، ولكن مع المثانة كذلك عادة، أو توليفة من المُعالجَة الشعاعيَّة والإزالة الجراحية، لعلاج سَرطان الإحليل. ويعتمد مآلُ سرطان الإحليل على الموضِع الدقيق للسَّرطان وامتداده.

موضوعات أخرى ذات أهمية

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة