أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

الدَوالِيّ

حسب

James D. Douketis

, MD, McMaster University

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة محرم 1437| آخر تعديل للمحتوى صفر 1437
موارد الموضوعات

الدَّوالي varicose veins تضخُّم غير طبيعي في الأوردة السطحية في الساقين.

  • قد تُسبِّبُ الدوالي وجعًا أو تُسبِّبُ حكَّةً أو إحساسًا بالتَّعب.

  • يستطيع الأطباء اكتشاف الدوالي من خلال فحص الجلد.

  • يمكن للعلاج الجراحي أو بالحقن أن يُزيلَ الدوالي، إلَّا أنَّه تتشكَّل دوالٍ جديدة على الأغلب.

ما زال سبب تشكُّل الدَّوالي مجهولًا، لكنَّ المشكلة الرئيسية هي وجود ضَعفٍ في جدران الأوردة السطحية على الأرجح. وقد يكون هذا الضَّعف موروثًا. ومع مرور الوقت، يؤدي الضَّعف إلى فقدان الأوردة لمرونتها. تتمطَّط الأوردة، وتصبح أطول وأوسع. وتصبح الأوعية الممدودة مُلفَّفةً حتى تتناسب مع نفس الحيِّز الذي كانت تشغله قبل أن تتمطَّط. ويمكن أن تبدو على شكل بروزٍ شبيهٍ بالثعبان تحت الجلد.

قد تكون النساء أكثرَ عُرضةً للإصابة بالدوالي من الرجال، وقد يكون الظهور الأوَّلي لها خلال فترة الحمل. بالإضافة إلى أنَّه يمكن للوقوف لفترات طويلة والسّمنة والتَّقدُّم في العمر أن تسهم في ظهور الدوالي عندَ الأشخاص الذين لديهم استعدادٌ مسبق.

يُعدُّ اتِّساع الأوعية الحاصل أكثرَ أهميَّة من الاستطالة، حيث إنَّه يؤدي إلى انفصال سدائل الصِّمام valve flaps (الشُّرَف cusps). عندما يقف الشخص، يرجع الدَّم إلى الخلف بفعل الجاذبية ولا يجري إيقافه نتيجة انفصال شُرَفات الصِّمام. وبذلك، يجري الدَّم إلى الخلف ويملأ الأوردة بسرعة، ويؤدي إلى زيادة تضخُّم الأوردة المُلفَّفة الرقيقة الجدران. كما تتضخَّم بعض الأوردة المُوصلة التي يقتصر دورها على السماح بجريان الدَّم من الأوردة السطحيَّة إلى الأوردة العميقة. وإذا تضخَّمت هذه الأوردة فإنَّ شُرفات صِّماماتها تنفصل أيضًا. ونتيجة لذلك، يجري الدَّم عائدًا إلى الأوردة السطحية عندما تضغط العضلات على الأوردة العميقة، مما يؤدي إلى زيادة تمطُّط الأوردة السطحية.

يكون عند الكثير من الأشخاص المُصابين بالدَّوالي أوردة عنكبوتيَّة أيضًا، والتي هي شُعَيراتٌ دمويَّة مُتَضَخِّمة.

الصِّمَامات في أوردة الدَّوالِيّ

تُغلق شُرَف الصِّمامات في الوريد الطبيعي لمنع جريان الدَّم إلى الخلف. وعند وجود إصابة بالدَّوالِيّ، يتعذَّر إغلاق الشُرَف نتيجة اتساع الوريد بشكلٍ غير طبيعي. وبذلك، يمكن أن يجريَ الدَّم في الاتجاه الخاطئ.

الصِّمَامات في أوردة الدَّوالِيّ

الأعراض

من الشَّائع أن تتسبَّبَ الدَّوالي في الشعور بوجع وبإحساسٍ بالإرهاق في الساقين، بالإضافة إلى كونها قبيحة المنظر؛ إلَّا أنَّ الكثير من الأشخاص لا يشعرون بأيِّ ألمٍ حتَّى عندما يظهر عند بعضهم أوردةٌ ضخمة.

يمكن أن يشعر الأشخاص بالحِكَّة في الجزء السفلي من الساق والكاحل، وخصوصًا إذا كانت الساق دافئة بعد استعمال الشخص للجوارب. يمكن أن تؤدي الحِكَّة إلى حدوث تخريشٍ وقد تُسبِّبُ احمرارًا أو طَفَحًا، والذي يُنسب غالبًا وبشكل خاطئ إلى أنَّه ناجمٌ عن الجلد الجاف. يتفاقم الألم في بعض الأحيان عندما تتشكَّل الدَّوالي بالمقارنة مع حالتها عندما تكون مُتمطِّطة بشكلٍ كامل.

تقتصر المعاناة من المضاعفات على نسبةٍ صغيرةٍ من المرضى المصابين بالدوالي، حيث يُعانون مثلًا من التهاب الجلد أو التهاب الأوردة (التِهاب وَرِيدِيّ) أو النَّزف. يُسبِّبُ التِهابُ الجِلد طَفَحًا جلدي حاكًّا ومتقشِّرًا وأحمر اللون أو منطقة بنية اللون، وذلك في الجزء الداخلي من الساق فوق الكاحل عادةً. يمكن أن يتسبَّبَ التَّخريش أو الإصابة الطفيفة، لاسيما الناجمة عن الحلاقة، في حدوث نزفٍ أو ظهور قرحة مؤلمة لا تلتئم. كما يمكن أن يحدث نزفٌ من القرحات. وقد يحدث التِهابُ الوَريد بشكلٍ تلقائي أو أن ينجمَ عن إصابة. ومن النَّادر أن يتسبَّبَ التهاب الوريد الذي يكون مؤلمًا عادةً، والذي يحدث مع الدوالي، في حدوث ضرر.

التشخيص

  • تَقييم الطبيب

يمكن مشاهدةُ الدوالي عادةً على شكل بروزٍ تحت الجلد عادةً، وخصوصًا عندما يكون الأشخاص في وضعيَّة الوقوف.

يمكن لتَخطيط الصَّدَى أن يكتشف وجود الدوالي، ولكنَّه لا يُجرى عادةً إلا إذا اعتقد الأطباء وجودَ خَلَلٍ وَظيفِيٍّ في الأوردة العميقة (انظر القُصورُ الوَريدِي المزمن والمُتَلاَزِمَة التَّالِيَة لالتِهابِ الوَريد). يُشتَبه في وجود خللٍ وظيفيٍّ في الأوردة العميقة من خلال التغييرات التي تُصيبُ الجلد أو عن طريق تورُّم الكاحلين. يتورَّم الكاحلان نتيجة تجمُّع السائل في النسيج تحت الجلد - وهي حالة تُسمَّى وَذَمَة. لا تحدث وذمة عندما تكون الإصابة مقتصرة على الدوالي.

المُعالَجة

  • العلاج بالحَقن

  • العلاج بالليزر

  • إجراء الجراحة في بعض الأحيان

رغم إمكانيَّة استئصال أو التَّخلُّص من الدوالي الفرديَّة من خلال العلاج بالحقن أو بالجراحة، إلَّا أنَّه يتعذَّر الشفاء من هذا الاضطراب. وبذلك، تقوم المعالجة بشكلٍ رئيسيٍّ بتخفيف شدَّة الأعراض وتحسين المظهر ومنع حدوث مضاعفات. يؤدي رفع الساقين - عند الاستلقاء أو استخدام مسند الأقدام عند الجلوس - إلى تخفيف شدَّة أعراض الدوالي، ولكنَّه لا يمنع تشكيل دوالي جديدة. تزول الدوالي التي تظهر خلال فترة الحمل إلى حدٍّ كبيرٍ في غضون أسبوعين أو ثلاثة أسابيع بعد الولادة عادةً. وينبغي عدمُ معالجتها خلال هذه الفترة.

تضغط الجوارب المرنة (جوارب الدَّعم) الأوردة، وتمنعها من أن تتمطَّط أو أن تُصابَ بأذى. يمكن أن يختارَ الأشخاص الذين لا يرغبون في استعمال العلاج الجراحي أو العلاج بالحقن، أو الذين يُعانون من حالةٍ صحيَّة تمنعهم من استعمال هذه المعالجات، استعمالَ جوارب مرنة.

العلاجُ بالحَقن (المُعالَجَة بالتَّصلِيب)

يعمل العلاج بالحَقن على سدِّ الأوردة حتى لا يجريَ الدَّم من خلالها. يتمُّ حقن محلولٍ مثل كبريتات رباعي ديسيل الصوديوم sodium tetradecyl sulfate في الوريد لتهييجه ولتحرير جلطة دمويَّة (خثرة). يعتمد هذا الإجراء بشكلٍ رئيسي على إحداث نوعٍ غير ضار من الخُثار الوريدي السطحي. يؤدي التَّعافي من الجلطة الدَّمويَّة إلى تشكيل نسيجٍ مُتندِّب يقوم بسدِّ الوريد؛ إلَّا أنَّ الجلطة الدَّمويَّة قد تنحلُّ بدلًا من أن تصبح نسيجًا مُتندِّبًا، ثمَّ يُعاد فتح الدَّوالي. كما تظهر دوالٍ جديدة على الأغلب.

كما تستخدم تقنيات المُعالَجَة بالتَّصلِيب الحالية ضماداتٍ خاصة تُقلِّلُ حجم الجلطة الدَّمويَّة من خلال ضغط قطر الوريد المحقون. ومن المُرجَّح أن تُشكّل الجلطة الدَّمويَّة الأصغر حجمًا نسيجًا مُتندِّبًا وفقًا للمطلوب. كما تتميَّز هذه التقنية في أنَّ الضغط الكافي يُزيل الألم الذي يتزامن عادةً مع تهيُّج الوريد النَّاجم عن استعمال هذه التقنية.

ورغم أنَّ العلاج بالحَقن يستغرق وقتًا أطول من العلاج الجراحي، إلَّا أنَّ له الكثير من المزايا:

  • لا توجد ضرورة لاستعمال التخدير.

  • يمكن مُعالَجَة الدوالي الجديدة عند ظهورها.

  • ويستطيع الأشخاص ممارسة نشاطاتهم اليوميَّة بين جلسات المعالجة.

العِلاج بالليزر

يُستَعمل العلاج بالليزر في معالجة الدوالي أيضًا. يستخدم هذا العلاج تيارًا مستمرًّا وشديد التركيز (البأر) من الضوء الشديد الكثافة لقطع الأنسجة أو تخريبها. تُستَعمل المعالجة بالليزر في بعض الأحيان عندما يرغب الشخص في الحصول على تحسينٍ جماليّ.

الجراحَة ("تَجريد الوريد")

لم تَعُد جراحة الدوالي تُستَعملُ كمعالجة روتينية للدوالي؛ حيث تهدف الجراحة عند إجرائها إلى استئصال أكبر عددٍ ممكنٍ من الأوردة المصابة بالدوالي؛ إلَّا أنَّ الجرَّاحين يُحاولون المحافظة على الوريد الصَّافن saphenous vein. يُعدُّ هذا الوريد أطولَ وريدٍ سطحيٍّ في الجسم، ويمتدُّ من الكاحل إلى المنطقة الأُربِيَّة، حيث يتصل مع الوريد الفَخِذِيّ (الوريد العميق الرئيسي في الطرف السفلي). يحاول الجراحون المحافظة على الوريد الصَّافِن لإمكانيَّة استخدامه في إجراءات المَجازَة في حالة حدوث أيِّ انسدادٍ في أوعية القلب أو غيرها من أوعية الجسم الرئيسية. يتمُّ استئصال الوريد الصافن عند وجود ضرورة لذلك من خلال القيام بإجراءٍ يُسمَّى التجريد stripping؛ حيث يقوم الجرَّاح بفتح شِقَّين أحدهما في المنطقة الأُربِيَّة والأخر في الكاحل، ويفتح الوريد عند كلِّ طرف. يتمُّ إدخال سلكٍ مَرِنٌ عبر كامل الوريد ثم يجري سحبه لاستئصال الوريد.

يقوم الجرَّاح بفتح شقوقٍ في مناطق أخرى لاستئصال دوالٍ أخرى. وبما أن الأوردة السطحية تمارس دورًا أقلَّ أهمية من الأوردة العميقة في إعادة الدَّم إلى القلب، فإنَّ استئصالها لا يُضعف الدَّورة الدَّمويَّة إذا كانت الأوردة العميقة تقوم بوظيفتها بشكلٍ طبيعي.

يُعدُّ استئصال الدوالي من الإجراءات التي تستغرق وقتًا طويلًا، لذلك يُستَعملُ التخدير العام عند إجرائه. يُخفِّفُ هذا الإجراء من شدَّة الأَعرَاض، ويقي من حدوث مُضَاعَفات، لكنه يترك ندبات. كلَّما كان الإجراء أكثر اتِّساعًا، تأخَّر تشكُّل دوالٍ جديدة؛ إلَّا أنَّ استئصال الدوالي لا يزيل الميل إلى تشكُّل دوالٍ جديدة.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
الدَّاء الشَّرياني المُحيطي
Components.Widgets.Video
الدَّاء الشَّرياني المُحيطي
يتكوّن الجهاز القلبي الوعائي من القلب والأوعية الدَّمويَّة والدَّم. يقوم الدَّم بالعديد من الوظائف،...
رأب الصمام المترالي
Components.Widgets.Video
رأب الصمام المترالي
القلبُ هو عضلة نابضة تضخ الدَّم إلى جميع أنحاء الجسم. داخل القلب، تقوم أربعة صِمامات بتوجيه جريان الدَّم...

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة