أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

البَرَدة والجُدجُد (الشعيرة)

موارد الموضوعات

البَرَدة هي تضخم لإحدى الغُدَّة الدهنية في عمق الجفن (على غرار البثور) وينجم عن انسداد في فتحة الغدة. الشعيرة أو الجدد stye عادة ما تُصيب بصيلات الرموش.

تنجم البَردة عن التهاب ولكنه لا يتضمن عدوى. أما الشعيرة فغالبًا ما تنجم عن عدوى بالمكورات العنقودية. قد يُصاب الشخص أيضًا بـالتهاب الجفن التهاب الجفن التهاب الجفن هو الحالة التي يحدث فيها التهاب أطراف الجفون واحمرارها وتورمها، مع ظهور قشور ثخينة وقرحات ضحلة عليها. ينجم هذا الالتهاب عن بعض أنواع العدوى، وردات الفعل التحسسية، وبعض الحالات الجلدية... قراءة المزيد التهاب الجفن . قد يعاني بعض الأشخاص من إصابة واحدة أو اثنتين بالشعيرة طوال حياتهم، في حين أن البعض تتكرر لديهم الإصابة باستمرار. يمكن في حالات نادرة أن تتطور الشعيرة في إحدى الغدد العميقة في الجفن (شعيرة داخلية internal stye).

الأعراض

البَرَدة

في البداية، قد تسبب البَرَدة تورم الجفن، وألم خفيف، وتهيج في العين. ولكن تختفي هذه الأَعرَاض بعد بضعة أيام، ثم تترك تورمًا مستديرًا وغير مؤلم في الجفن ينمو ببطء في الأسبوع الأول. في بعض الأحيان، يستمر التورم في النمو ويمكن أن يضغط على مقلة العين ويُسبب تشوشًا بسيطًا في الرؤية. قد تتطور منطقة حمراء أو رمادية على الجانب السفلي من الجفن.

الشعيرة stye

وعادة ما تبدأ باحمرار وألم بالجس وألم عفوي على حافة الجفن. بعد ذلك تتشكل منطقة صغيرة مستديرة ومؤلمة بالجس ومتورمة. قد تدمع العين وتصبح حساسة للضوء الساطع، ويشعر المريض كما لو كان هناك جسم غريب فيها. عادة ما تتورم منطقة صغيرة من الجفن فقط، ولكن يمكن أحيانًا أن يتورم الجفن بكامله. في كثير من الأحيان قد تتطور بقعة صغيرة صفراء في وسط المنطقة المتورمة، وعادة ما تكون على حافة الجفن. تميل الشعيرة إلى التمزق بعد يومين إلى أربعة أيام، وتحرر كمية صغيرة من المفرزات (قيح غالبًا) وتتعافى الحالة.

أما في الشعيرة الداخلية، فيكون الألم والأَعرَاض الأخرى أكثر شدةً عادةً من مع الشعيرة الخارجية. يميل الألم والاحمرار والتورم للحدوث تحت الجفن. وقد يكون الالتهاب شديدًا ومصحوبًا بحمى أو قشعريرة.

التَّشخيص

  • فحص الطبيب

يستند الطبيب في تشخيصه على نتائج الفحص.

المُعالجَة

  • تُعالج البَرَدات والشعيرات بالضمادات الساخنة

  • وقد تستدعي الشعيرات في بعض الأحيان علاجًا جراحيًا أو بالمضادات الحيوية

البَرَدة

تختفي معظم البردات دون مُعالَجَة في غضون 2-8 أسابيع. إذا جَرَى تطبيق الكمادات الساخنة عدة مرات في اليوم (على سبيل المثال، لمدة 5-10 دقائق بمعدل 2-3 مرات في اليوم)، فقد تختفي البَردات بصورة أسرع. إذا بقيت البردة بعد هذا الوقت أو إذا تسببت في حدوث تغييرات الرؤية، فقد يلجأ الطبيب إلى تصريف المفرزات منها ومن ثم حقن الستيرويدات القشرية ضمنها. وبما أن البردات لا تنجم عن عدوى، فعادةً ما تكون المضادَّات الحيوية غير فعالة في علاجها.

الشعيرات

إن أفضل مُعالَجَة للشعيرات هي بتطبيق الكمادات الساخنة. حيث تساعد الحرارة الشعيرة على البروز إلى الرأس، ومن ثم التمزق، وتصريف المفرزات بشكل عفوي. إذا لم تتعافى الشعيرة الخارجية عن طريق الكمادات الساخنة فقد يتطلب الأمر تداخلًا جراحيًا من قبل الطبيب لتصريف المفرزات منها. أما الشعيرة الداخلية فنادرا ما تتمزق من تلقاء نفسها، وغالبًا ما تحتاج إلى تداخل جراحي من قبل الطبيب لتصريف المفرزات منها. تميل الشعيرات الداخلية إلى النكس.

على الرغم من أن المضادَّات الحيوية تستخدم في بعض الأحيان لعلاج الشعيرات، إلا أنها لا تساعد كثيرًا، لأن الشعيرات تميل إلى التعافي من تلقاء ذاتها في غضون أيام قليلة. في بعض الأحيان، قد تُوصف المضادَّات الحيوية عن طريق الفم في حال وجود عدوى في العين أو في الشعيرات الداخلية بعد الجراحة.

آخرون يقرأون أيضًا

اختبر معرفتك

شبيه الفُقاع النَدبي
يسبب شبيه الفُقاع الذي يصيب الأغشية المخاطية التهاباً وتندّباً في المُلتحِمة (الغشاء الذي يحيط بالجفون ويغطى بياض العين). ما نوع هذا الاضطراب؟

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة