أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

مُعالجَة الأمراض النفسيَّة

حسب

Caroline Carney

, MD, MSc, Magellan Healthcare

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة محرم 1434| آخر تعديل للمحتوى ذو الحجة 1434
موارد الموضوعات

لقد جَرَى إحراز تقدُّم استثنائي في مُعالَجَة الأمراض النفسيَّة؛ ففهمُ ما يسبِّب بعضَ اضطرابات الصحَّة النفسية يساعد الأطباءَ على تكييف العلاج لتلك الاضطرابات. ونتيجةً لذلك، يمكن الآن مُعالَجَة العديد من اضطرابات الصحَّة النفسية بنجاح تقريبًا مثل الاضطرابات البدنية.

يمكن تصنيفُ معظم طرق مُعالَجَة اضطرابات الصحَّة النفسية إمَّا إلى جسدية أو نفسيَّة. وتشتمل المُعالجَاتُ الجسدية على الأدوية والعلاج الكهربائي المخلِّج والمُعالجَات الأخرى التي تحفِّز الدماغ (مثل التنبيه المغناطيسي عبر الجمجمة وتنبيه العصب المبهم). أمَّا المُعالجَاتُ النفسية فتشمل على العلاج النفسي (الفردي، في مجموعة، أو الأسروي والزواجي)، وتقنيات العلاج السُّلوكي (مثل التدريب على الاسترخاء أو العلاج بالتعرُّض)، والعلاج بالتنويم. وتشير معظمُ الدراسات إلى أنَّه، بالنسبة لاضطرابات الصحَّة النفسية الرئيسية، يعدُّ أسلوبُ العلاج الذي يشمل كلاًّ من الأدوية والعلاج النفسي هو أكثر فعَّالية من أيِّ طريقة علاجيَّة تُستخدَم وحدَها.

والأطباءُ النفسيُّون ليسوا الممارسين الوحيدين في مجال الرعاية الصحية النفسيَّة المدرَّبين على مُعالَجَةِ الأمراض النفسيَّة؛ حيث يشتمل الآخرون على علماء النفس السَّريريين وممرِّضات الممارسة المتقدِّمة والاختصاصيين الاجتماعيين وبعض الناصِحين المختصِّين. ولكنَّ الأطبَّاءَ النفسيين (وممرِّضات الأمراض النفسية في بعض الولايات) هم الممارسون الوَحيدون في مجال الرعاية الصحية النفسية المرخَّص لهم وصف الأدوية. أمَّا ممارسو الرعاية الصحية النفسية الأخرون فيُمارِسون العلاجَ النفسي بشكلٍ أوَّلي. ويصف العديدُ من أطباء الرعاية الأوَّلية وغيرهم من الأطباء الأدوية لعلاج اضطرابات الصحَّة النفسية أيضًا.

الجدول
icon

أنواع ممارسي الرعاية الصحية النفسيَّة

ممارِس

تدريب

خبرَة

طبيب نفسي

الطبيب العام الذي لديه 4 سنوات أو أكثر من التدريب النفسي بعدَ التخرُّج من كلية الطب

يمكنه وصف الأدوية، واستخدام العلاج الكهربائي، وإدخال المَرضَى إلى المستشفى

يمكنه ممارسة العلاج النفسي فقط، ووصف الأدوية فقط، أو القيام بهما معًا

الاختصاصي النفسي

ممارس لديه درجة الماجستير أو الدكتوراه، ولكن ليس لديه شهادة طبِّية

غالبًا ما يكون لديه تدريب ما بعد الدكتوراه، وجَرَى تدريبه على إجراء الاختبارات النفسية المفيدة في التَّشخيص عادة

قد يمارس العلاجَ النفسي، ولكن لا يستطيع القيامَ بالفحوصات البدنية، أو لا يَصِف الأدوية (في معظم الولايات)، أو لا يُدخِل المَرضَى إلى المستشفى

الاختصاصي الاجتماعي النفسي

ممارس لديه تدريبٌ متخصِّص على بعض جوانب العلاج النفسي، مثل العلاج الأسروي أو العلاج الزوجي أو العلاج النفسي الفردي

غالبًا ما يجري تدريبُه على التفاعل مع أنظمة الخدمة الاجتماعية في الولاية

قد يكون لديه درجة الماجستير، والدكتوراه كذلك أحيَانًا

لا يمكنه إجراء الفحوص البدنية أو وصف الأدوية

الممرضة النفسية الممارِسة المتقدِّمة

ممرِّضة مسجَّلة بدرجة الماجستير أو أعلى، ولديها تدريبٌ في مجال الصحَّة السُّلُوكية

قد تمارس العلاجَ النفسي بشكل مستقل في بعض الولايات، ويمكنها وصف الأدوية تحت إشراف الطبيب

المحلِّل النفسي

قد يكون طبيبًا نفسيًّا أو اختصاصيًّا نفسيًّا أو اختصاصيًّا اجتماعيًّا لديه عدَّة سنوات من التدريب في ممارسة التحليل النفسي (وهو نوعٌ من العلاج النفسي المكثَّف يشمل عدةَ جلسات في الأسبوع، ويهدف إلى استكشاف الأنماط اللاواعية للفكر والشعور والسُّلُوك)

يُمارِس التحليلَ النفسي؛ وإذا كان طبيبًا نفسيًا أيضًا، قد يصف الأدوية ويُدخِل المَرضَى إلى المستشفيات

العِلاج بالعقاقير

هناك عددٌ من العَقاقير ذات التأثير النفسي فعَّالةٌ للغاية، وتُستخدَم على نطاق واسع من قِبَل الأطباء النفسيين والأطباء الآخرين. وغالبًا ما تُصنَّف هذه الأدويةُ وفقًا للاضطراب الذي تُوصَف له أساسًا؛ فعلى سَبيل المثال، تُستخدَم مضادَّات الاكتئاب لعِلاج الاكتئاب.

والفئةُ الأكثر استخدامًا من مضادَّات الاكتئاب هي مثبطات استرداد السِّيروتونين الانتقائية selective serotonin reuptake inhibitors (SSRIs)، مثل فلوكستين وسيرترالين وباروكسيتين، وسيتالوبرام (انظر مُثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية). وتشتمل الفئاتُ الأخرى من مضادَّات الاكتئاب على مثبطات استرداد السِّيروتونين والنُّورإبينفرين، مثل فينلافاكسين أو دولوكستين أو ديسفينلافاكسين، ومثبِّطات استرداد النُّورإبينفرين والدُّوبامين مثل بوبروبيون. ونادرًا ما تُستخدَم مضادَّات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، مثل أميتريبتلاين ونورتريبتيلين، إلاَّ إذا كان المَرضَى لديهم أيضًا اضطرابٌ يسبِّب الألم الذي يتداخل مع الأنشطة والعمل. وقد تكون مثبِّطات الأكسيداز أحاديَّة الأمين فعَّالةً، ولكن نادرًا ما تُستخدَم إلاَّ عندما لا تعمل مضادَّات الاكتئاب الأخرى.

وتعدُّ الأدويةُ المُضادَّة للذهان القديمة، مثل الكلوربرومازين وهالوبيريدول وثيوثيكسين، مفيدةً في مُعالَجَة الاضطرابات الذهانية مثل الفُصام (انظر الأدوية المُضادَّة للذهان). وتُستخدَم الأدويةُ المُضادَّة للذهان الأحدث (التي تُسمَّى عادة مضادَّات الذهان غير النمطية أو من الجيل الثاني)، مثل ريسبيريدون وأولانزابين وكيتيَابين وزيبراسيدون وأَريبيبرازول، كعلاجٍ أوَّلي. بالنسبة للأشخاص الذين لا يستجيبون للأدوية المُضادَّة للذهان الأخرى، يَجرِي استخدامُ كلوزابين بشكلٍ متزايد.

وتُستخدَم مثبِّطات استرداد السِّيروتونين الانتقائية والأدويةُ المُضادَّة للقلق، مثل كلونازيبام ولورازيبام، والديازيبام، فضلاً عن مضادَّات الاكتئاب، لعِلاج اضطرابات القلق كاضطراب الهلع وحالات الرُّهاب. كما تُستخدَم مثبِّتات المزاج، مثل الليثيوم وكاربامازيبين وفالبروات ولاموتريجين وتوبيرامات، لعلاج الاضطراب ثنائي القطب.

العلاج بالصدمة أو التَّخليج الكهربائي Electroconvulsive Therapy

في العِلاج بالتخليج الكهربائي، تُوصَل أقطابٌ كهربائية إلى الرأس؛ وبعد تهدئة الشخص، يَجرِي تطبيقُ سلسلةٍ من الصدمات الكهربائية على الدماغ لتحريض نوبة صرعية وجيزة. وقد تبيَّن أنَّ هذا العلاجَ هو المعالجة الأكثر فعَّالية في الاكتئاب الشَّديد. ولكنَّ كثيرًا من المَرضَى الذين عولجوا بالتخليج الكهربائي تعرَّضوا لفقدان الذاكرة المؤقَّت. ومع ذلك، وخلافًا لما تصوِّره وسائل الإعلام، فإنَّ العلاجَ بالتخليج الكهربائي آمنٌ، ونادرًا ما يسبِّب مُضَاعَفاتٍ أخرى. وقد قلَّل الاستخدامُ الحَديث للتخدير ومرخيات العَضلات إلى حدٍّ كبير من أيِّ خطر.

مُعالجَات تنبيه الدِّماغ الأخرى

المُعالجَاتُ الأخرى التي تحفز الدماغ، مثل التحفيز أو التنبيه المغناطيسي المتكرِّر عبرَ الجمجمة وتحفيز العصب المبهم، هي قيد الدراسة، وربما تكون مفيدةً للأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب الشديد الذي لا يستجيب للأدوية أو العِلاج النفسي. وتنطوي هذه المُعالجَاتُ على تفعيل أو تحفيز الدماغ مباشرة بالمغناطيس أو بالزرعات التي تحفِّز أو تنبِّه العصبَ المبهم. ويُعتَقد أنَّ الخلايا المحفَّزة تعمل على إطلاق مراسيل كيميائيَّة (نواقل عصبيَّة)، والتي تساعد على تنظيم المزاج، وبذلك يمكن تخفيفُ أعراض الاكتئاب. وتُستخدَم هذه الإجراءاتُ عادة لدى الأشخاص الذين لا يستجيبون للأدوية أو العلاج النفسي.

المُعالجة النفسيَّة

في السنوات الأخيرة، أمكنَ إحرازُ تقدُّمٍ كبير في مجال العلاج النفسي؛ والعلاجُ النفسي، الذي يُشار إليه باسم العلاج بالحَديث أو الكلام talk therapy أحيانًا، يَعمل على افتراض أنَّ شفاءَ معاناة الشخص يقع ضمن هذا الشخص نفسه، وأنَّه يمكن تسهيلُ هذا الشفاء من خلال علاقة داعمة موثوقة مع أحد المعالجين النفسيين؛ فمن خِلال خلق مناخٍ متعاطف ومقبول، غالبًا ما يكون المعالجُ قادرًا على مساعدة الشخص على تحديد مصدر المشاكل، والنظر في بدائل للتعامل معها؛ حيث غالبًا ما يؤدي الوعيُ العاطفي والبصيرة اللذان يكسبهما الشخصُ من خلال العلاج النفسي إلى تغيير في الموقف والسُّلُوك، ممَّا يسمح للشخص أن يعيشَ حياة أكثرَ اكتمالاً وأكثر إرضاء.

والعلاجُ النفسي مناسبٌ في مجموعةٍ واسعة من الحالات. وحتَّى الأشخاص الذين لا يعانون من اضطراب في الصحَّة النفسية قد يجدون العلاجَ النفسي مفيدًا في مواجهة بعض المشاكل، مثل صعوبات العمل أو التفجُّع أو المرض المزمن في الأسرة. كما أنَّ العلاجَ النفسي الجماعي (في مجموعة)، والعلاج الزواجي، والعلاج الأسري، كلها تُستخدَم على نطاقٍ واسع.

ويمارس معظمُ ممارسي الصحَّة النفسية واحدًا من ستة أنواع من العلاج النفسي: العلاج النفسي الداعم، أو التحليل النفسي، أو العلاج النفسي الدِّينمي، أو العلاج المعرفي، أو العلاج السُّلوكي، أو العلاج بين الأشخاص.

يقوم العلاجُ النفسي الداعم، الذي هو الأكثر استخدامًا، على علاقة متعاطفة وداعمة بين الشخص والمعالِج؛ ويُشجِّع على التعبير عن المشاعر، ويقدِّم المعالجُ المساعدةَ في حلِّ المشكلة. أمَّا العلاجُ النفسي الذي يركِّز على المشكلات Problem-focused psychotherapy، وهو شكلٌ من أشكال العلاج الداعم، يمكن استخدامُه بنجاح من قبل أطباء الرعاية الأوَّلية.

يعدُّ التحليل النفسي أقدمَ شكلٍ من أشكال العِلاج النفسي، وقد وضعه سيغموند فرويد في النصف الأوَّل من القرن العشرين؛ حيث يستلقي الشخصُ عادةً على أريكة في عيادة المعالِج، وذلك بمقدار 4 أو 5 مرَّات في الأسبوع، ويحاول أن يقولَ كلَّ ما يتبادر إلى ذهنه، وهي ممارسة تسمى التداعي الحرّ free association. ويركِّز ذلك كثيرًا على فهم كيفية تكرار أنماط العلاقات السَّابقة في الحاضر. وتكون العلاقةُ بين الشخص والمعالِج جزءًا أساسيًّا من هذا التركيز. إنَّ فهمَ كيفية تأثير الماضي في الحاضر يساعد الشخص على تطوير طرق جديدة وأكثر تكيُّفًا للأداء في العَلاقات وفي مواقع العمل.

يشدِّد العلاج النفسي الدينمي، مثله مثل التحليل النفسي، على تحديد الأنماط اللاواعية في الأفكار والمشاعر والسُّلُوكيَّات الحالية. ولكنَّ الشخصَ يجلس عادةً بدلا من أن يستلقي على الأريكة، ويحضر 1-3 جلسات فقط في الأسبوع. وبالإضافة إلى ذلك، يَجرِي التركيزُ بشكلٍ أقلّ على العلاقة بين الشخص والمعالج.

يساعد العلاجُ المعرفي المَرضَى على التعرف إلى المشاكل في التفكير، وفهم كيف تؤدِّي هذه المشاكل أو الانحرافات إلى مشاكل في حياتهم. ويفترض ذلك أنَّ كيفيةَ شعور المَرضَى وتصرُّفهم يعتمد على تفسيرهم للتجارب. ومن خلال التعرُّف إلى المعتَقدات والافتراضات الأساسيَّة، يتعلَّم المَرضَى أو الأشخاص التفكيرَ بطرقٍ مختلفة حولَ تجاربهم، والحدَّ من الأَعرَاض، ممَّا يؤدِّي إلى تحسين السُّلوك والمشاعر.

يرتبط العلاجُ السُّلوكي بالعلاج المعرفي. وفي بعض الأحيان، يَجرِي استخدام توليفة من الاثنين، ويُعرَف ذلك باسم العلاج المعرفي السُّلوكي cognitive-behavioral therapy. إنَّ الأساسَ النظري للعلاج السُّلُوكي هو نظرية التعلُّم learning theory، والتي تقول إنَّ السُّلوكيات غير الطبيعية هي بسبب التعلُّم الخاطئ. وينطوي العلاجُ السُّلُوكي على عدد من المُداخلَات التي جَرَى تصميمُها لمساعدة الشخص على التغاضي عن أو نسيان سلوكيَّات سوء التكيُّف مع تعلُّم السُّلُوك التكيُّفي. يمثِّل العِلاجُ بالتعرُّض، والذي غالبًا ما يُستخدَم لعِلاج الرهاب، مثالاً على العلاج السُّلوكي (انظر ما هو العلاجُ بالتعرُّض؟).

جرى تصويرُ العلاج بين الأشخاص في البداية كعلاجٍ نفساني قصير للاكتئاب، وهو يهدف إلى تحسين نوعيَّة العلاقات لدى المصاب بالاكتئاب. ويركِّز هذا النوعُ العِلاجي على الحزن المستمرّ، والصراعات التي تنشأ عندما يُضطر المَرضَى إلى القيام بأدوار تختلف عن توقُّعاتهم (مثلًا، عندما تدخل المرأة في علاقة تتوقع أن تكونَ من خلالها أمًا في المنزل وتجد أنَّها يجب أن تكون المعيلَ الرئيسي للأسرة أيضًا)، والتحوُّلات في الأدوار الاجتماعية (مثل الانتقال من العمل النشِط إلى التقاعد)، وصعوبة التواصل مع الآخرين. وهنا، يقوم المعالجُ بتدريب الشخص على تحسين جوانب العلاقات الشخصية، مثل التغلُّب على العزلة الاجتماعية والاستجابة بطريقة أقلّ اعتيادية للآخرين.

اختبر معرفتك

اضطراب دوروية المزاج
في الأشخاص الذين يعانون من اضطراب دوروية المزاج، فإنهم يصابون بنوبات خفيفة وقصيرة نسبيًا من الغبطة (هوس خفيف) تتبادل مع نوبات خفيفة وقصيرة من الحزن (اكتئاب). أي من العبارات التالية صحيحة فيما يتعلق باضطراب دوروية المزاج؟

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة