Msd أدلة

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

الرُّهاب الاجتماعي

(اضطراب القلق الاجتماعي Social Anxiety Disorder)

حسب

John H. Greist

, MD, University of Wisconsin School of Medicine and Public Health

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة ربيع الثاني 1437| آخر تعديل للمحتوى ربيع الثاني 1437
موارد الموضوعات

الرهابُ الاجتماعي social phobia هو خوف وقلق من التعرُّض لبعض المواقف الاجتماعيَّة أو الأداء الاجتماعيّ. وغالبًا ما يَجرِي تجنُّب هذه المواقف أو تحمُّلها على حساب الكثير من الضيق والانزعاج.

والبشر هم حيواناتٌ اجتماعية، وتؤثِّر قدرتُهم على التماسك بشكلٍ مريح في المواقف الاجتماعية بالنسبة للعَديد من الجوانب المهمَّة في حياتهم، بما في ذلك الأسرةُ والتعليم والعمل والترفيه والتعارف والعلاقات.

يعدُّ الرهابُ الاجتماعي نوعًا من اضطرابات القلق. ولكن، على الرغم من أنَّ بعضَ القلق في المواقف الاجتماعية أمرٌ طبيعي، فإنَّ الأشخاصَ الذين يعانون من الرهاب الاجتماعي يكون لديهم الكثير من القلق، ممَّا يدفعهم إمَّا إلى تجنُّب هذه المواقف الاجتماعية أو المعاناة من الضِّيق. ويعاني حوالى 13٪ من الناس من الرُّهاب الالاجتماعي في وقتٍ ما من حياتهم. يصيب هذا الاضطرابُ نَحو 9٪ من النساء و 7٪ من الرجال خلال أي فترة تمتدّ على مدى 12 شهرًا؛ ولكنَّ الرجال هم أكثر عرضة من النساء لأن يكونَ لديهم شكلٌ أشدّ من أشكال القلق الاجتماعي، اضطراب الشخصية التجنُّبي voidant personality disorder.

لمحة عامة عن الرُّهاب
لمحة عامة عن الرُّهاب
VIDEO

يكون بعضُ الأشخاص خجولين بطبيعتهم، في وقتٍ مبكِّر من الحياة، وهذا الخجل قد يتطوَّر فيما بعد إلى رهابٍ اجتماعي؛ بينما يعاني آخرون لأوَّل مرَّة من القلق في المواقف الاجتماعية في وقتٍ قريب من سن البلوغ (انظر اضطراب القلق الاجتماعي عندَ الأطفال والمراهقين).

يشعر الأشخاصُ الذين يعانون من الرُّهاب الاجتماعي بالقلق من أن يبدو أداؤهم أو أعمالهم أو تصرُّفاتهم غير مناسبَة. وفي كثيرٍ من الأحيان، يشعرون بالقلق من أن يكون ذلك واضحًا - لذلك يتعرَّقون أو يُصَابون باحمرار الوجه أو التقيُّؤ أو الارتعاش أو يتهدَّج صوتهم. كما يشعرون بالقلق أيضًا من فقدان سلسلة أفكارِهم أو عدم قدرتهم على إيجاد الكلمات للتعبير عن أنفسهم.

وترتبط بعضُ أشكال الرهاب الاجتماعي بحالاتٍ محدَّدة من الأداء، ممَّا يؤدِّي إلى القلق عندما يكون على الشخص أداء نشاط معيَّن في الأماكن العامة فقط؛ بينما لا يؤدِّي نفسُ النشاط عندَ قيام الشخص به وحدَه إلى أيِّ قلق. وتشتمل الحالاتُ التي تؤدِّي عادة إلى القلق بين المصابين بالرُّهاب الاجتماعي ما يلي:

  • الخطابة أو الحديث أمام العامَّة

  • الأداء العلني، مثل القراءة في الكنيسة أو العزف على آلة موسيقيَّة

  • تناول الطعام مع الآخرين

  • مقابلة أناس جُدُد

  • المحادثة

  • توقيع وثيقة أمام الشُّهُود

  • استخدام حمَّام عام

وهناك نوع أكثر عموميَّة من الرُّهاب الاجتماعي يتميَّز بالقلق في العديد من المواقف الاجتماعيَّة.

وفي كلا نوعي الرُّهاب الاجتماعي، ينجم القلقُ عندَ المَرضى عن الاعتقاد بأنَّ أداءهم هو أقلّ من التوقّعات، ويشعرون بالحرج أو الخذلان أو الرفض أو الإساءة من الآخرين.

وقد يدرك أو لا يدرك المَرضى أنَّ مخاوفَهم غير عقلانية ومفرطة.

التشخيص

  • تقييم الطبيب، استنادًا إلى معايير محدَّدة

يُشخِّص الأطبَّاءُ الرهابَ الاجتماعي عندما يكون المَرضى لديهم خوفٌ أو قلق يتميَّز بما يلي:

  • شَديد، وموجود لمدَّة 6 أشهر أو أكثر

  • وجود مَخاوف من واحدٍ أو أكثر من المواقف الاجتماعيَّة

  • يحدث دائمًا تقريبا في نفس الوضع أو الظروف

  • ينطوي على الخوف من تقييمٍ سلبي من قِبَل الآخرين

  • يجعلهم يغيِّرون سُلوكَهم لتجنُّب ذلك الوضع

  • لا يتناسب مع الخطر الفعلي

  • يسبِّب ضائقةً كبيرة أو يضعف بشكل كبير من الأداء

كما يستبعد الأطباءُ الاضطراباتِ النفسيةَ الأخرى التي يمكن أن تسبِّب أعراضًا مماثلة، مثل رُهاب المَيَادين أو اضطراب الهلع أو اضطراب تشوُّه صورة الجسم.

المُعالَجة

  • المعالجة بالتعرُّض

  • العلاج السُّلوكي المعرفي

  • مضادَّات الاكتئاب، ومثبِّطات استرداد السِّيروتونين الانتقائية عادة

في كثير من الأحيان، يستمرّ الرُّهابُ الاجتماعي إذا تُرك من دون علاج، ممَّا يَتسبَّب في لجوء الكثير من المرضى إلى تجنُّب الأنشطة التي يودُّون القيامَ بها لولا ذلك.

والعلاجُ بالتعرُّض (انظر ما هو العلاجُ بالتعرُّض؟) فعَّالٌ في هذه الحالة. ولكن، قد لا يكون من السَّهل الترتيبُ للتعرُّض لفترة طويلة بما فيه الكفاية للسماح للمريض أن يعتادَ على الوضع المثير للقلق، وعدم الانزعاج في هذا الوضع؛ فعلى سَبيل المثال، الأشخاصُ الذين يخشون التحدُّث أمام رئيسهم قد لا يكونون قادرين على ترتيب سلسلة من جلسات الحديث أمامَ ذلك الرئيس. ولكن، قد تساعد الحالات البديلة، مثل الانضمام لجهة تُدعى توستماسترس Toastmasters (منظَّمة لأولئك الذين لديهم قلق حولَ التحدث أمام الجمهور) أو قراءة كتاب أمام نزلاء دور المسنِّين.

كما قد يفيد العلاجُ السُّلوكي المعرفي أيضًا. وفي هذا العلاج، يتعلَّم المرضى القيامَ بما يلي:

  • التعرُّف إلى أفكارهم غير السَّديدة

  • السيطرة على التفكير المشوَّه

  • تعديل سلوكهم وفقًا لذلك

غالبًا ما يمكن أن تفيد مضادَّات الاكتئاب، مثل مثبِّطات استرداد السِّيروتونين الانتقائية والبنزوديازيبينات (أَدوِيَة مضادَّة للقلق)، الأشخاصَ الذين يعانون من الرُّهاب الاجتماعي. ويُفضَّل استعمالُ مثبِّطات استرداد السِّيروتونين الانتقائية عادة، لأنَّها على عكس البنزوديازيبينات، من غير المرجَّح أن تتداخل مع العلاج المعرفي السُّلُوكي. وتؤثِّر البنزوديازيبينات في الجهاز العصبي المركزي (الدماغ والحبل الشوكي)، ويمكن أن تسبِّب النعاس ومشاكل في الذاكرة.

ويمكن استخدامُ حاصرات بيتا للحدِّ من زيادة معدَّل ضربات القلب، والارتجاف، والتعرُّق الذي يشكو منه المرضى الذين يشعرون بالضيق عندَ وجودهم في الأماكن العامَّة، ولكنَّ هذه الأدوية لا تقلِّل من القلق.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة