أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

داءُ الأَسبَست

حسب

Lee S. Newman

, MD, MA, Colorado School of Public Health

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة ربيع الأول 1436| آخر تعديل للمحتوى ربيع الأول 1436

داءُ الأَسبَست هو تندب واسع في نسيج الرئة ينجُم عن تنفُّس غبار الأَسبَست،

  • ويؤدِّي داءُ الأَسبَست إلى ضيق النَّفس وضعف القدرة على ممارسة التمارين.

  • وعادة ما يجري وضع التَّشخيص استناداً إلى الأشعَّة السِّينية للصدر والتصوير المقطعي المحوسب.

  • يمكن الوقاية من داءُ الأَسبَست عن طريق تقليل التعرض للأَسبَست.

  • وتنطوي المُعالجَات على إعطاء الأكسجين وتدابير أخرى لتسهيل التنفُّس.

يتكون الأَسبَست من سيليكات معدنية ليفية لتراكيب كيميائية مختلفة، وعند استنشاق أليافه، فهي تستقر عميقًا في الرئتين وتُسبب ندبات(انظر لمحة عامة عن أمراض الرئة البيئية لمحة عامة عن أمراض الرئة البيئية تنجُم أمراض الرئة البيئية عَن استنشاق جزيئاتٍ ضارة أو رذاذ أو أبخرة أو غازات، ويحدث هذا الأمر عندما يكون الأشخاص يعملون عادةً. إذا كان مرض الرئة يعود إلى جزيئاتٍ جرى استنشاقها، غالبا ما يستخدم... قراءة المزيد ). كما يُمكن أن يُؤدي استنشاق الأَسبَست إلى تثخُّن طبقتي الغشاء الذي يُغطِّي الرئتين (الغشاء الجنبي) أيضًا، وتسمى هذه التثخُّنات اللويحات الجنبية، ولا تُصبِحُ هذه اللويحات سرطانية.

الأَسبَست يمكن أن يسبب سرطان الرئة أيضًا . يرتبط سرطان الرئة الناجم عن الأَسبَست بشكلٍ جزئيّ بمستوى التعرض إلى ألياف الأَسبَست، وبالنسبة إلى مرضى داء الأَسبَست، من الشائع أن يحدُث سرطان الرئة عند الذين يُدخنون السجائر أيضًاً، خُصوصاً الذين يُدخنون أكثر من علبة سجائر واحدة يومياً (انظر سرطانُ الرئة سرطانُ الرئة (انظُر لمحة عامة عن أورام الرئة أيضًا). يُعدّ تدخين السجائر هو السبب الأكثر شُيُوعًا لسرطان الرئة. وأحدُ الأعراض الشائعة هو السعال المستمر أو التغيّر في طبيعة السُّعال المزمن. يمكن أن تكشُف... قراءة المزيد سرطانُ الرئة ).

على الرغم من ازدياد الوعي حول مخاطر الأسبست، فإنَّ الأشخاص الذين ليس لديهم تعرُّض مهنيّ يكون خطر إصابتهم بمرض الرئة المتعلِّق بالأسبست منخفضاً جداً. ينبغي أن ينكسر الأَسبَست إلى قطع صغيرة جداً حتى يجري استنشاقه إلى الرئتين، ويُواجه العمال الذين يهدمون المباني المجهَّزة بنظم عزلٍ تحتوي على الأَسبَست زيادةً في الخطر. يكون خطر الإصابة بمرض الرئة مرتفعاً جداً عند الأشخاص الذين يقتضي عملهم التعامل مع الأسبست بشكلٍ منتظَم، وكلما ازداد تعرُّض الشخص لألياف الأَسبَست، ازداد خطر إصابته بمرض مرتبط بالأسبست.

هل تعلم...

  • يكون خطر الإصابة باضطرابات في الرئة مرتبطة بالأسبست منخفضاً جداً عند معظم الأشخاص.

الأعراض

تظهر أعراض داء الأَسبَست تدريجيا فقط من بعد أن تصبح مناطق واسعة من الرئتين متندبةً، ويُؤدِّي التندُّب إلى تيبُّس الرئتين. تنطوي الأَعرَاض الأولى على ضيق خَفِيف في النُّفس وضعف القدرة على ممارسة التمارين. بالنسبة إلى المرضى الذين يُعانون من التهاب القصبات المزمن بالإضافة إلى داء الأسبست، قد يكون لديهم سعال وأزيز تنفسيّ، ويصبح التنفُّس أكثر صعوبة تدريجياً. عندَ نَحو 15٪ من مرضى داء الأَسبَست، يحدُث ضيق شديد في النفُّس وفشل تنفُّسي.

تعجر الأصابع Clubbing هو تضخم أنامل أصابع اليدين أو القدمين وتغيُّر في الزاوية التي تخرج منها الأظافر(انظر التعجُّر التعجُّر تعجر الأصابع هو تضخم نهايات أو أطراف أصابع اليدين أو القدمين، وتغير زاوية نشوء الأظافر. يحدث التعجرُ عندما يزداد مقدار النسيج الرخو تحت سرير الظفر. وليس من الواضح سبب ازدياد النسيج الرخو، ولكن... قراءة المزيد التعجُّر ). إذا حدث ضرر شديد في الرئتين، قد يصبح القلب مجهداً، ممَّا يسبِّب نوعاً من أنواع فشل القلب (القلب الرئويّ- ) .

التشخيص

  • تقييم الطبيب

  • فحوصات تصويرية للصدر

تكون وظائف الرئة غير طبيعية عند مرضى داء الأَسبَست عادةً، ويستطيع الطبيب الذي يضع السماعة الطبية فوق الرئتين سماعَ أصواتٍ غير طبيعية عادةً وهي تُسمَّى خراخر crackles. بالنسبة إلى المرضى الذين لديهم تاريخ من التعرض للأسبست، يستطيع الأطباء أحيانًا تشخيص داء الأَسبَست عن طريق تصوير الصدر بالأشعة السينية أو التصوير المقطعي المحوسب للصدر والذي يظهر تغيرات مميزة. ونادرا ما تكون هناك حاجة إلى خزعة الرئة لوَضع التَّشخيص.

الوِقاية

يمكن الوقاية من الأمراض الناجمة عن استنشاق الأَسبَست عن طريق التقليل من غبار وألياف الأَسبَست في مكان العمل. نظراً إلى أنَّ الصناعات التي تستخدم الأَسبَست حسَّنت من ضبط الغبار، فإنَّ عدداً أقل من الأشخاص يصابون بداء الأَسبَست حالِيّاً. تُشكِّلُ المواد التي تحتوي على الأَسبَست في المنزل مصدراً للقلق عادةً فقط إذا كانت ستجري إزالتها أو عند تجديد المنزل، وفي كلتا الحالتين ينبغي إزالة هذه المواد عن طريق عمال تلقوا تدريباً حول الطرق الآمنة لإزالة مثل هذه المواد.

يستطيعُ المدخِّنون الذين يتعاملون مع الأَسبَست التقليل من خطر الإصابة بسرطان الرئة عن طريق الاقلاع عن التدخين وربما الخضوع إلى تصوير الصدر بالأشعة السينية كل عام.

ينصح بأخذ لقاح المكورات الرئوية Pneumococcal والإنفلونزا للأشخاص الذين يتعاملون مع الأَسبَست، وذلك للمساعدة على الوقاية من العدوى التي قد يكون العمال اكثر عرضة لها.

المُعالَجة

  • مُعالَجات لتخفيف الأَعرَاض

تعملُ معظم المُعالجَات لداء الأَسبَست على تخفيف الأَعرَاض، فالعلاج بالأكسجين يُخففُ من ضيق النَّفس. ويمكن أن تساعد الأدوية والتدابير الأخرى، بما في ذلك الحدّ من مدخول الملح وإنَقاص الوَزن إذا لزم الأمر، على تخفيف فشل القلب. قد تُساعِدُ إعادة التأهيل الرئوي (انظر لمحة عامة عن التأهيل الرئويّ لمحة عامة عن التأهيل الرئويّ التأهيلُ الرئوي هو برنامج مصمم للمرضى الذين يعانون من أمراض الرئة المزمنة، وهدفه الأساسي هو تمكين المرضى من الوصول إلى أقصى مستوى من الاستقلالية والأداء والحفاظ عليهما. على الرغم من أنَّ معظم... قراءة المزيد ) المرضى على التعايُش مع الأعراض الرئوية وتُحسِّنُ من نوعية الحياة، وأحيانا، إذا كانت الأَعرَاض شديدة ولا يمكن علاجها بشكل فعال، قد يكون زرع الرئة ناجحاً.

اختبر معرفتك
الجهاز التنفسي
أي مما يلي يغلق تلقائيًا أثناء البلع، وبالتالي يمنع الطعام أو الشراب من دخول الشُعب الهوائية؟

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة