honeypot link

أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

لمحة عامة عن اضطرابات الحَركة

حسب

Hector A. Gonzalez-Usigli

, MD, HE UMAE Centro Médico Nacional de Occidente;


Alberto Espay

, MD, University of Cincinnati

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة ذو الحجة 1437| آخر تعديل للمحتوى ذو الحجة 1437
موارد الموضوعات

تنطوي كل حركة للجسم، من رفع اليد إلى الابتسام، على تفاعل معقد بين الجهاز العصبي المركزي (الدماغ والحبل الشوكي) والأعصاب والعضلات، وقد يؤدي الضرر أو الخلل الوظيفي في أية من هذه المُكَوِّنات إلى اضطراب الحركة.

يمكن أن تحدُث أنواع مختلفةً من اضطرابات الحركة استنادًا إلى طبيعة وموضع الضرر أو الخلل الوظيفي، وذلك على النحو الآتي:

  • ضرر في أجزاء الدماغ التي تضبطُ الحركة الإرادِيَّة (المقصودة) أو الوصلات بين الدماغ والحبل الشوكي: ضعف أو شلل العضلات التي تمارس دورًا في الحركات الإرادِيَّة والمُنعكسات المبالغ فيها

  • ضرر في العقد القاعدية (مجموعة من الخلايا العصبية الموجودة في قاعدة المخ، في عمق الدماغ): الحركات اللاإرادية أو ضعف في الحركات، ولكن ليس الضعف أو التغييرات في المُنعكسات

  • ضرر في المخيخ: فقدان التنسيق

تُساعد العقد القاعدية على سهولة حركات العضلات . يُنسق المخيخ حركات الجسم ويساعد الأطراف على التحرك بسلاسة وبدقة ويساعد على الحفاظ على التوازن.

تكون بعض اضطرابات الحركة، مثل الفواق hiccups، مؤقتةً، وهي تُسبب إزعاجاً بسيطاً عادةً، بينما تكون اضطرابات أخرى مثل داء باركنسون، خطيرة ومستفحلة، مما يضعف القدرة على الكلام واستخدام اليدين والمشي والحفاظ على التوازن عند الوقوف.

تحديد موضع العقد القاعدية

العقد القاعدية هي مجموعات من الخلايا العصبية المتموضعة في عمق الدماغ، وهي تنطوي على الآتي:

  • النَّواة الذَّنَبِيَّة Caudate nucleus (بنية على شكل حرف C تُصبح مستدقة مثل الذيل الرقيق)

  • البَطامَة Putamen

  • الكَرَة الشَّاحِبَة Globus pallidus (توجد داخل البطامة)

  • النَّواة تَحتَ المِهادِ Subthalamic nucleus

  • المادَّة السَّوداء Substantia nigra

تُساعد العقد القاعدية على انسجام حركات العضلات وتنسيق التغيرات في الوضعية.

تحديد موضع العقد القاعدية

موضوعات أخرى ذات أهمية

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة