أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

فيتامين (ك)

يوجد فيتامين (ك) بشكلين مختلفين:

  • فيلوكينون: يوجد هذا الشكل في النباتات ويُتناوَل ضمن النظام الغذائي. يُمتصُّ الفيتامين بشكلٍ أفضل عند استعماله بالتزامن مع تناول الدهون. لا يُعدُّ فيلوكينون من المواد السامة.

  • ميناكينون: يَجرِي إنتاج هذا الشكل من قِبَلِ الجراثيم في الأمعاء، ولكن لا يُمكن امتصاص إلَّا كميَّاتٌ صغيرةٌ منه. يُستَعملُ هذا الشكل من الفيتامين على شكل مُكمِّلات في بعض البلدان.

يُعدُّ توفُّر فيتامين (ك) ضروريًّا لتركيب البروتينات التي تساعد في ضبط النزف (عوامل التخثُّر)، وبالتالي لتخثر الدَّم الطبيعي. كما أنَّه ضروريٌّ لصحة العظام والأنسجة الأخرى.

يُصنَّف فيتامين (ك) من الفيتامينات الذوَّابة بالدهون. ذلك أنَّه يذوب في الدهون ويجري امتصاصه بشكلٍ أفضل عند تناوله مع بعض الدهون. تشتمل المصادر الجيدة لفيتامين (ك) على الخضروات الورقية الخضراء (مثل الكرنب والسبانخ واللفت) وزيت فول الصويا وزيت الكانولا.

نقص فيتامين (ك)

  • يُعدُّ النزف العَرَض الرئيسي لوجود النقص، والذي يمكن أن يكون مُهدِّدًا للحياة عند حديثي الولادة.

  • يمكن لاختبارات الدَّم التي تُجرى للتحقق من مدى سرعة تجلط الدَّم أن تؤكِّدَ التَّشخيص.

  • ينبغي حقن جميع الأطفال حديثي الولادة بفيتامين (ك).

  • يمكن لمُكمِّلات فيتامين (ك) التي تُستعملُ عن طريق الفم أو حقنًا تحت الجلد أن تُعوِّضَ النقص.

يمكن أن يُؤدي نقص فيتامين (ك) إلى إصابة حديثي الولادة بمرضٍ نزفيٍّ يتمَّيز بالميل إلى حدوث النزف. يجري حقن المواليد الجديد بفيتامين (ك) لوقايتهم من هذا المرض عادةً. يكون الرُّضَّع الذين يتغذُّون بالرضاعة الطبيعيَّة والذين لم يتلقوا هذه الحقن عند الولادة مُعرَّضين بشكل خاص لنقص فيتامين (ك) نظرًا لاحتواء حليب الأمِّ على كمياتٍ صغيرةٍ من الفيتامين. يزداد احتمال الإصابة بالمرض النزفي عند الرضع الذين يرضعون رضاعةً طبيعيَّة أو الذين يعانون من اضطرابٍ يُضعف امتصاص الدهون أو من اضطرابٍ في الكبد. تحتوي التركيبات الغذائيَّة الخاصَّة بالرُّضَّع على فيتامين (ك).

هل تعلم...

  • يكون المواليدُ حديثو الولادة مُعرَّضين لخطر الإصابة بنقص فيتامين (ك) لأنَّهم لا يحصلون على حاجتهم من الفيتامين قبل الولادة ولعجزهم عن إنتاجه بشكلٍ طبيعي.

يُغدُّ نقص فيتامين (ك) من الحالات غير الشائعة عند البالغين الأصحاء، نظرًا لاحتواء الكثير من الخضروات الخضراء على فيتامين (ك) ولأنَّ الجراثيم الموجودة في الأمعاء تقوم بإنتاجه.

تزداد فرصة حدوث النزف أو قد تزداد غزارته عند الأشخاص الذين يُعانون من نقص فيتامين (ك) والذين يستعملون الوارفارين أو أحد مضادَّات التخثُّر، وذلك لأنَّ هذه الأدوية تتداخل مع إنتاج عوامل التخثُّر (التي تساعد على تجلُّط الدم). تُعطى مضادَّات التخثر للأشخاص الذين يعانون من الحالات التي تزيد من خطر تشكُّل الجلطات الدموية. تتضمَّن هذه الحالات مثلًا الحاجة إلى البقاء في السرير لفترةٍ طويلة ( بسبب إصابة مثلًا) وفترة التعافي من جراحة كبرى والإصابة بالرجفان الأذيني (اضطراب نظم قلب غير طبيعي). يحتاج الأشخاص الذين يستعملون الوارفارين إلى إجراء فحوصاتٍ دمويَّةٍ دوريَّة للتحقق من مدى سرعة تجلُّط الدم لديهم.

الأسباب

يمكن أن يحدث نقص فيتامين (ك) نتيجة الأَسبَاب التالية:

  • عدم احتواء النظام الغذائي على كميَّة كافية من فيتامين (ك)

  • اتِّباع نظام غذائي فقير بالدهون لأنَّّ امتصاص فيتامين (ك) يكون أفضل عند تزامن استعماله مع بعض الدهون

  • الاضطرابات التي تُضعِف امتصاص الدهون وبالتالي تُقلِّل امتصاص فيتامين (ك) (مثل انسداد القنوات الصفراوية أو التليُّف الكيسي)

  • بعض الأدوية، مثل مضادَّات الاختلاج، وبعض المضادَّات الحيوية

  • تناول كميات كبيرة من الزيوت المعدنية، والتي قد تُقلِّل من امتصاص فيتامين (ك)

يكون الأطفال حديثو الولادة مُعرَّضين للإصابة بنقص فيتامين (ك) نتيجة الأَسبَاب التالية:

  • عبور كمية زهيدة من فيتامين (ك) من الأم إلى الجنين خلال فترة الحمل.

  • عدم اكتساب أمعاء المولود للجراثيم المُنتجة لفيتامين (ك) خلال الأيام القليلة الأولى التالية للولادة.

الأعراض

يُعدُّ النزف العَرَض الرئيسي لنقص فيتامين (ك)- ضمن الجلد (مسبِّبًا كدمات) أو من الأنف أو من الجرح أو في المعدة أو في الأمعاء. يُسبِّبُ النزف في المعدة حدوث قيءٍ ممزوجًا بالدم في بعض الأحيان. يمكن ملاحظة وجود الدَّم في البول أو البراز.

قد يحدث نزفٌ مُهدِّدٌ للحياة داخل أو حول الدماغ عند الأطفال حديثي الولادة.

يزيد وجود اضطراب في الكبد من خطر النزف لأنَّ عوامل التخثر تُنتَجُ من الكبد.

كما قد يؤدي نقص فيتامين (ك) إلى إضعاف العظام.

التَّشخيص

  • الاختبارات الدموية

يشتبه الأطبَّاء بوجود نقصٍ في فيتامين (ك) عند حدوث نزفٍ غير طبيعي عند الأشخاص الذين يعانون من الحالات التي تُعرِّضهم للخطر.

اختبارات الدم لمعرفة مدى سرعة تجلُّط الدم وللمساعدة على تأكيد التشخيص. تساعد معرفة الأطبَّاء بمقدار فيتامين (ك) الذي يتناوله الأشخاص على تفسير نتائج اختبار الدم.

المُعالجَة

  • تُستعمل حقن فيتامين (ك) في معالجة حديثي الولادة

  • يمكن استعمال فيتامين (ك) إمَّا عن طريق الفم أو من خلال الحقن، وذلك لمعالجة النقص

يوصى بحقن فيتامين (ك) في العضل لجميع الأطفال حديثي الولادة للحدِّ من خطر حدوث نزفٍ داخل الدماغ بعد الولادة.

يُستَعمل فيتامين (ك) عن طريق الفم أو يُحقنُ تحت الجلد عادةً عند تشخيص وجود النقص. يجري تعديل جرعة الدواء أو تُستعمل كميةٌ إضافيةٌ من فيتامين (ك)، عندما يكون السبب في النقص هو الدواء.

آخرون يقرأون أيضًا

اختبر معرفتك

الزنك
أيٌّ من الأطعمة التالية قد يحدّ من امتصاص الزنك في الجسم؟

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة