Msd أدلة

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

التهاب الأنف

حسب

Marvin P. Fried

, MD, Montefiore Medical Center, The University Hospital of Albert Einstein College of Medicine

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة صفر 1438| آخر تعديل للمحتوى ربيع الأول 1438
موارد الموضوعات

التهاب الأنف هو التهاب وتورم في الغشاء المخاطي للأنف، ويتميز بسيلان وانسداد أنفي، وعادة ما ينجم عن الزكام أو الحساسية الموسمية.

  • تُعد نزلات البرد والحساسية الأَسبَاب الأكثر شُيُوعًا لالتهاب الأنف.

  • وتشمل أعراض التهاب الأنف كلاً من سيلان الأنف، والعطاس، وانسداد الأنف.

  • عادة ما يجري تشخيص المرض بناءً على الأَعرَاض.

  • تعالج حالات التهاب الأنف المختلفة بطرق مختلفة، مثل المضادات الحيوية، مضادات الهيستامين، الجراحة، حقن إزالة الحساسية (تُدعى أحيانًا حقن الحساسية)، وتجنب العَوامِل المهيجة.

تُصنف حالات التهاب الأنف على نوعين، إما تحسسية أو غير تحسسية. عادة ما ينجم التهاب الأنف غير التحسسي عن عدوى فيروسية، كما يمكن أن ينجم أحيانًا عن بعض المهيجات. يُعد الأنف الجزء الأكثر إصابة بالعدوى من المجاري التنفسية العليا.

يمكن لالتهاب الأنف أن يكون حادًا (قصير الأجل) أو مزمنًا (طويل الأجل). عادةً ما ينجم التهاب الأنف الحاد عن العدوى الفيروسية، ولكنه قد ينجم أيضًا عن الحساسية، أو البكتيريا، أو أسباب أخرى. يترافق التهاب الأنف المزمن عادة مع التهاب الجيوب المزمن (التهاب الأنف والجيوب المزمن).

التهاب الأنف التحسُّسي

ينجم التهاب الأنف التحسُّسي عن ردة فعل من الجهاز المناعي للجسم تجاه مهيّج بيئي. وتشمل المهيجات البيئية الأكثر شُيُوعًا كلاً من الغبار، والعفن، وغبار الطلع، والقش، والأشجار، والحيوانات. يمكن لكل من الحساسية الموسمية و الحساسية على مدار السنة أن تسبب التهاب الأنف التحسسي.

تشمل أعراض التهاب الأنف التحسُّسي الحكة، والعطاس، وانسداد الأنف، وسيلان الأنف، والحكة، والعيون الدامعة. كما قد يعاني المريض من الصُّدَاع وتورم الجفون والسعال والأزيز.

يمكن للطبيب تشخيص التهاب الأنف التحسُّسي بناء على تاريخ الأَعرَاض المرضية. وفي كثير من الأحيان، يكون لدى المريض تاريخ عائلي للإصابة بالحساسية. قد يتمكن الطبيب من الحصول على معلومات أكثر تفصيلا من اختبارات الدَّم أو الاختبارات الجلدية.

التهاب الأنف التحسسي
التهاب الأنف التحسسي

يمكن للمُعالجَات التالية أن تساعد على تجنب أو مُعالَجَة أعراض التهاب الأنف التحسُّسي:

  • يساعد تجنب المادة التي تثير الحساسية على منع حدوث الأَعرَاض، ولكن ذلك قد لا يكون ممكنًا في كثير من الحالات.

  • يُقلل الرذاذ الأنفي الحاوي على الستيرويدات القشرية من التهاب الأنف الناجم عن العديد من الأَسبَاب، وهو آمن نسبيًا للاستخدام على المدى الطويل.

  • تساعد مضادَّات الهيستامين على منع حدوث رد الفعل التحسُّسي، وبالتالي تجنب ظهور الأَعرَاض. تُسبب مضادَّات الهيستامين جفاف الغشاء المخاطي للأنف، كما يمكن للعديد من أصنافها أن تُسبب النعاس وغير ذلك من المشاكل، وخاصة عند كبار السن. تتطلب الأجيال الجديدة من مضادات الهيستامين وصفة طبية لصرفها، ولكنها لا تسبب كثيراً من تلك الآثار الجانبية.

  • يمكن تخفيف الأعراض من خلال غسل الأنف بمحلول ملحي يجري ضخه بواسطة زجاجة بلاستيكية يمكن عصرها، أو محقنة مزودة بإجاصة ضغط، أو باستخدام رذاذ المياه المالحة.

  • تساعد حقن إزالة الحساسية، التي تحتوي على كميات صغيرة من المادة المهيّجة للحساسية، على تطوير مقاومة طويلة الأمد تجاه مهيجات بيئية معينة، إلا أنها قد تستغرق أشهرًا أو سنواتٍ قبل أن تصبح فعالة (يُطلق عليه اسم العلاج المناعي لإزالة الحساسية، أو حقن الحساسية في بعض الأحيان).

لا تساعد المضادَّات الحيوية على التخفيف من أعراض التهاب الأنف التحسُّسي.

التهاب الأنف غير التحسسي

التهاب الأنف الفيروسي الحاد

قد ينجم التهاب الأنف الفيروسي الحاد عن مجموعة متنوعة من الفيروسات، وعادة ما تكون نفسها المسببة للزكام الشائع.

تشمل الأعراض على سيلان الأنف، والعطاس، والاحتقان الأنفي، والتستيل الأنفي الخلفي، والسعال، وحمى بسيطة.

يمكن أن تساعد مزيلات الاحتقان على التخلص من انسداد الأنف، ومثالها الإرذاذ الموضعي الحاوي على الأوكسيمتازولين أو الفينيليفرين، أو السودوإيفيدرين كحبوب فموية. تؤدي هذه الأدوية إلى تضيق الأوعية الدموية في الغشاء المخاطي للأنف، وهي متوفرة للبيع في الصيدليات دون الحاجة لوصفة طبية. ينبغي عدم استخدام بخاخات الأنف لمدة تزيد عن 3 أو 4 أيام، لأن الاستخدام المزمن لها قد يُسبب آثارًا عكسية، حيث يتورم الغشاء المخاطي للأنف بشكل أكبر من ذي قبل بعد زوال آثار المادة الدوائية. وتسمى هذه الظاهرة بالاحتقان الارتدادي rebound congestion. تساعد مضادَّات الهيستامين على السيطرة على سيلان الأنف، ولكنها تسبب النعاس وغيره من المشاكل، وخاصة عند كبار السن (انظر الشّيخوخة والأدوية). لا تفيد المضادَّات الحيوية في علاج التهاب الأنف الفيروسي الحاد.

التهاب الأنف المزمن

التهاب الأنف المزمن هو امتداد لالتهاب الأنف الناجم عن عدوى فيروسية أو سبب التهابي آخر. ولكن، يمكن في حالات نادرة أن يحدث مع أمراض أخرى. وتشمل هذه الأمراض داء الزهري، والسل، والورم الصلب الأنفي rhinoscleroma (وهو داء جلدي يتميز بأنسجة صلبة جدًّا ومسطحة تظهر أولا على الأنف)، والبواغ الأنفي rhinosporidiosis (عدوى في الأنف تتميز بسلائل نازفة)، وداء اللِّيشمانِيَّات، والفطار البرعمي blastomycosis، وداء النوسجات histoplasmosis، والجذام leprosy، والتي تتميز جميعها بحدوث آفات ملتهبة (أورام حبيبية) وتخريب الأنسجة الرخوة والغضاريف والعظام. يمكن لكل من مستويات الرطوبة المنخفضة والمهيجات المحمولة جوًا أن تؤدي إلى التهاب الأنف المزمن.

يُسبب التهاب الأنف المزمن انسداد الأنف، ويسبب في الحالات الشديدة التقشر، والنزف المتكرر، وخروج مفرزات صديدية سميكة ذات رائحة كريهة من الأنف.

تساعد مزيلات الاحتقان على تخفيف الأَعرَاض. يتطلب وجود أي عدوى مستبطنة إجراء زرع مخبري (فحص الكائنات الحية الدقيقة المأخوذة من عَيِّنَة من المخاط لتحديد طبيعة العدوى البكتيرية أو الفطرية) أو خزعة (استئصال عَيِّنَة نسيجية لتحديد ماهيته تحت المجهر) وبالتالي اختيار العلاج المناسب.

التهاب الأنف الضموري

التهاب الأنف الضموري هو شكل من أشكال التهاب الأنف المزمن الذي يُقلل من ثخانة الغشاء المخاطي (ضمور atrophies) ويزيد من صلابته، ممَّا يَتسبَّب في توسع وجفاف الممرات الأنفية. غالبًا ما يحدث هذا الضمور لدى كبار السن. كما تزداد خطورة الإصابة بالتهاب الأنف الضموري عند المرضى الذين يعانون من ورم الحبيبي مع التهاب الأوعية الدموية granulomatosis with polyangiitis (المعروف سابقًا باسم ورم فيجينر الحبيبي Wegener granulomatosis). وفي هذا الاضطراب، تُستبدل الخلايا الموجودة بشكل طبيعي في الغشاء المخاطي للأنف (التي تفرز المخاط وتكون مزودة بامتدادات شعرية لتحريك جزيئات الغبار خارجًا) بخلايا مشابهة لتلك الموجودة عادة في الجلد. يمكن أن يتطور هذا الاضطراب عند الأشخاص الذين استئصلت لديهم كمية كبيرة من البنى التشريحية والأغشية المخاطية داخل الأنف في أثناء جراحة الجيوب. كما تُعد العدوى البكتيرية المزمنة في بطانة الأنف عامل خطورة للإصابة بالتهاب الأنف الضموري.

تتشكل القشور داخل الأنف، وتتطور رائحة كريهة. قد يعاني المريض من نزف شديد ومعاود في الأنف، وقد يفقد حاسة الشم (anosmia).

ويهدف العلاج إلى الحدّ من التقشر، والقضاء على الرائحة، والحدّ من العدوى. تُطبق المضادَّات الحيوية الموضعية بشكل مراهم داخل الأنف، مثل باسيتراسين أو موبيروسين، وتؤدي إلى موت البكتريا. وقد يساعد العلاج بهرمون الإستروجين، سواءً بشكل رذاذ أنفي أو حبوب فموية، بالإضافة إلى الفيتامينات A و D التي تؤخذ عن طريق الفم في الحدّ من التقشر من خلال زيادة المُفرَزات المخاطية.

التهاب الأنف الحركي الوعائي

التهاب الأنف الحركي الوعائي vasomotor rhinitis هو شكل من أشكال التهاب الأنف المزمن. يعاني المريض من انسداد أنفي وعطاس وسيلان الأنف (وجميعها أعراض شائعة للحساسية) مع غياب أي أثر للإصابة بالحساسية. في بَعض المرضى، يستجيب الأنف بقوة تجاه المهيجات (مثل الغبار وغبار الطلع)، والعطور، وجزيئات التلوث، والأطعمة الغنية بالتوابل. يحدث هذا الاضطراب ويتلاشى، ويزداد سوءًا عند التعرض للهواء الجاف. يتفاوت لون الغشاء المخاطي المتورم بين الأحمر الساطع والأرجواني. وقد يشكو المرضى في بعض الأحيان من التهاب طفيف في الجيوب. لا تترافق هذه الحالة بخروج مفرزات صديدية أو تقشر في مخاطية الأنف.

يُعالج التهاب الأنف الوعائي حركي بالتجربة والخطأ، ولا يكون العلاج مرضيًا دائمًا. إذا لم يكن التهاب الجيوب شديدًا، فيهدف العلاج إلى تسكين الأَعرَاض وحسب. ينبغي على المرضى تجنب التعرض للدخان والمهيجات واستخدام نظام تدفئة وترطيب مركزي، أو استخدام جهاز لترطيب الجو، ما قد يعود بالفائدة عليهم. يمكن للستيرويدات القشرية الأنفية وبخاخات مضادات الهيستامين أن تكون مفيدة. ينبغي عدم استخدام مضادات الاحتقان الأنفية الموضعية (البخاخات). ولكن، يمكن استخدام مضادَّات الاحتقان التي تؤخذ عن طريق الفم لبضعة أيام عندما تكون الأعراض في أسوأ حالاتها.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
اختبار السمع
Components.Widgets.Video
اختبار السمع
عندما تصل الموجاتُ الصوتية إلى الأذن، يَجرِي تجميعها بواسطة الأذن الخارجية التي تكون على شكل قمع ويَجرِي...
الدُّوار
Components.Widgets.Video
الدُّوار
تنقسم الأذن البشرية إلى ثلاثة أحياز: الأذن الخارجيَّة (الظاهرة) والأذن الوسطى والأذن الداخليَّة (الباطنة)...

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة