أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

انسداد الأذن

حسب

Bradley W. Kesser

, MD, University of Virginia School of Medicine

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة جمادى الأولى 1437| آخر تعديل للمحتوى جمادى الأولى 1437

قد تنسد القناة السمعية جراء تراكم المادة الشمعية (الصملاخ)، أو بسبب ندب نسيجية، أو أجسام غريبة، أو حشرة. كما يمكن أن يحدث الانسداد عندما يضع الناس، وخاصة الأطفال، أشياء غريبة في الأذن، مثل الخرز، أو المحايات، أو حبوب الطعام في قناة الأذن.

الأعراض

يمكن لانسداد الأذن أن يُسبب واحدًا أو أكثر من الأعراض التالية

  • الحكة

  • الالم

  • الحس بامتلاء الأذن

  • نقص السمع المؤقَّت

قد تتراوح أعراض تراكم شمع الأذن المفرط بين الحكة وامتلاء الأذن وفقدان السمع. ولكن، قلما يُسبب تراكم الشمع أية أعراض، حتى وإن كان بكميات كبيرة.

قد تبقى الأجسام الغريبة في الأذن دون أن يلاحظها الشخص إلى أن تتسبب بالألم أو الحكة أو العدوى أو انبعاث رائحة كريهة، أو خروج مفرزات قيحية.

المُعالجَة

  • طرق علاج انسداد الأذن

قد يجري الطبيب اختبارًا سمعيًا قبل وبعد محاولة إزالة الشمع المتراكم أو الجسم الغريب أو الحشرة من الأذن، وخاصةً إذا كان المريض يشتكي من نقص السمع. إذا لم يتعافى السمع بعد إزالة الانسداد، فقد يكون الانسداد (أو محاولة سابقة لإزالته) قد ألحق الضرر بالأذن الوسطى أو الداخلية. إذا تفاقم فقدان السمع بعد إزالة الانسداد، فقد تكون محاولة إزالة الانسداد قد سببت الضرر. من النادر أن تؤدي محاولة إزالة الشمع أو الأجسام الغريبة من الأذن إلى إلحاق ضرر دائم بالقناة السمعية أو طبلة الأذن، وذلك شريطة أن تتم المحاولة بحذر وباستخدام أدوات وإضاءة مناسبة.

إزالة شمع الأذن

قد يستخدم الطبيب لازالة شمع الأذن أداة ذات عروة في نهايتها، أو جهاز شفط. تُعد هذه الأساليب أسرع وأكثر أمانًا وراحةً للمريض، بالمقارنة مع غسل الأذن. يمكن في بعض الأحيان إجراء غسيل الأذن باستخدام عامل كيميائي لتليين شمع الأذن. لا يستطب غسل الأذن إذا كان المريض يشكو من ثقب في طبلة الأذن، وذلك لأن الماء قد يصل إلى الأذن الوسطى (مساحة مملوءة بالهواء على الجانب الآخر من طبلة الأذن) ويُسبب عدوى فيها. وبشكل مشابه، لا يُستطب غسل الأذن في حال خروج أية مفرزات من الأذن، وذلك لأن المفرزات قد تكون قادمة من خلال ثقب في طبلة الأذن. يمكن إزالة المفرزات من الأذن بشكل أكثر أمانًا باستخدام أجهزة شفط صغيرة ومكبر بصري. كما لا يستطب غسل الأذن عند المرضى المصابين بالسكّري، أو المصابين بأي اضطراب يمكن أن يضعف الجهاز المناعي، أو المرضى الذين سبق وخضعوا للمعالجة الشعاعيَّة للرأس والعنق، أو المرضى المصابين بتشوهات معينة في القناة السمعية، أو المرضى الذين يتناولون مميعات للدم.

تساعد بعض المواد المذيبة (مثل بيروكسيد الهيدروجين، أو الغليسرين، أو الزيوت المعدنية) على تليين شمع الأذن قبل أن يحاول الطبيب إزالته. ولكن لا يمكن استخدام هذه المذيبات على المدى الطويل، لأنها قد تسبب تهيج الجلد أو الحساسية في القناة السمعية. كما ينبغي على الناس عدم محاولة إزالة شمع الأذن في المنزل باستخدام الأعواد القطنية، أو دبابيس الشعر، أو أقلام الرصاص، أو أي وسيلة أخرى. إذ إن هذه المحاولات لا تؤدي عادة سوى لدفع شمع الأذن عميقاً في القناة السمعية، وقد تلحق الضرر بطبلة الأذن. قد تتطلب حالات بعض المرضى التنظيف الروتيني للقناة السمعية عند الطبيب، وذلك بسبب ضيق القناة، أو لزوجة أو سماكة شمع الأذن، أو الإصابة بحالة جلدية مزمنة في القناة السمعية.

إزالة الأجسام الغريبة

يجب إزالة الأجسام الغريبة في قناة الأذن من قبل اختصاصي الأنف والأذن والحنجرة فقط. حيث يقوم الطبيب بإزالة الجسم الغريب باستخدام المجهر وأدوات خاصة، متوخياً الدقة في ذلك. كثيراً ما تكون إزالة الأجسام الغريبة من آذان الأطفال أكثر أمانًا عند إجرائها في غرفة العمليات. وفي غرفة العمليات، قد يعمد الطبيب إلى تركين الطفل أو تخديره بهدف الحفاظ على ثباته، وبالتالي منع حدوث ضرر إضافي للأذن.

ولإزالة الأجسام الغريبة، كثيراً ما يستخدم الطبيب خطاف صغير وحاد، أو جهاز شفط صغير. يمكن إزالة الأجسام ذات الحافة (مثل الورق) باستخدام ملقط قاطوري صغير alligator forceps. أما الأجسام العميقة في القناة السمعية فتكون إزالتها أكثر صعوبة بسبب خطر إصابة طبلة الأذن. قد يحتاج الأمر تخدير الطفل بشكل عام أو تركينه بشكل عميق عندما لا يكون متعاونًا أو قادرًا على ضبط حركاته، أو عندما تكون إزالة الجسم الغريب عملية صعبة. كثيراً ما يحتاج الطبيب إلى استخدام مجهر خاص لرؤية الجسم الغريب وإزالته بأمان.

يمكن أن يحصل انسداد قناة الأذن بسبب الحشرات، وخاصة الصراصير. ولقتل الحشرة، يلجأ الطبيب إلى ملئ قناة الأذن بالزيوت المعدنية أو الليدوكائين المكثف (مادة مخدرة)، مما يساعد على تسكين الألم بشكل فوري. بعد عدة دقائق، تموت الحشرة، ويتمكن الطبيب من إزالتها.

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
الدُّوار
Components.Widgets.Video
الدُّوار
تنقسم الأذن البشرية إلى ثلاثة أحياز: الأذن الخارجيَّة (الظاهرة) والأذن الوسطى والأذن الداخليَّة (الباطنة)...
نماذج ثلاثيّة الأبعاد
استعراض الكل
Strep Throat
نموذج ثلاثيّ الأبعاد
Strep Throat

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة