honeypot link

أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

فقر الدَّم بسبب نقص الحديد (فقر الدَّم بعوز الحديد)

حسب

Evan M. Braunstein

, MD, PhD, Johns Hopkins School of Medicine

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة ذو الحجة 1438| آخر تعديل للمحتوى ذو الحجة 1438

ينجم فقرُ الدَّم بعوز الحديد iron deficiency anemia عن نقص أو نضوب مخازن الحديد، والتي تعدُّ ضروريةً لإنتاج كريَّات الدَّم الحمراء.

  • يعدُّ النزفُ المفرط السببَ الأكثر شيوعًا.

  • قد يشعر المريضُ بالضعف وضيق التنفُّس، ويبدو شاحبًا.

  • يمكن أن تكشفَ الاختباراتُ الدمويَّة نقص مستويات الحديد.

  • ُتُستَعمَل مستحضراتُ الحديد لاستعادة مستوياته الطبيعيَّة.

يحدث فقرُ الدَّم بعوز الحديد ببطء عادةً، لأنَّه قد يستغرق نضوبُ مخازن الحديد من الجسم عدَّةَ أشهر. وعندما تُستهلَك مخازنُ الحديد أو تنقص، يبدأ نقي العظم بالتقليل من إنتاج الكريَّات الحمر شيئًا فشيئًا. وعندما تنضب هذه المخازنُ، لا تكون الكريَّات الحمر أقلَّ عددًا فقط، بل وأصغر حجمًا من الطبيعي أيضًا.

عوزُ الحديد هو أحدُ الأسباب الأكثر شيوعًا لفقر الدم، كما أنَّ فقدانَ الدَّم هو السببُ الأكثر شيوعًا لعوز الحديد في البالغين. ويشير عوزُ الحديد لدى الرِّجال والنساء بعد سنِّ اليأس إلى نزف في القناة الهضميَّة عادةً. أمَّا في النساء قبلَ سنِّ اليأس، فيعدُّ النزفُ الطمثي السببَ الأكثر شيوعًا لعوز الحديد. كما أنَّ عوزَ الحديد يمكن أن ينجمَ أيضًا عن النقص الشديد للحديد في النظام الغذائي، لاسيَّما عندَ الرضَّع والأطفال الصغار والمراهِقات والنساء الحوامل.

هل تعلم...

  • في الولايات المتَّحدة، يندر أن ينجمَ فقرُ الدَّم عن نقص تناول الحديد، لأنَّ العديدَ من الأطعمة مدعَّمةٌ به.

الأعراض

تميلُ أعراضُ فقر الدَّم بعوز الحديد إلى أن تظهرَ تدريجيًا، وهي تشبه الأَعرَاضَ الناجمة عن الأنواع الأخرى من فقر الدم، مثل التعب والضعف والشحوب. ويكون لدى الكثير من المصابين بعوزالحديد الشديد ما يُدعى شهوة التراب أو الطين أو شهوة الغَرائب pica، حيث يكون لديهم اشتهاءٌ لتناول شهي ما، لاسيَّما الثلج، لكنَّهم يشتهون في بعض الأحيان مواد غير طعامية، مثل التراب أو الطين أوالطبشور.

التَّشخيص

  • الاختبارات الدموية

عندما تُبدِي الاختباراتُ الدمويَّة أنَّ الشخصَ مصابٌ بفقر الدَّم، غالبًا ما تُجرى اختباراتٌ لعوز الحديد. وفي هذه الحالة، تميل الكريَّاتُ الحمر إلى أن تكونَ صغيرةً وشاحبة. ويجري قياسُ المستويات الدمويَّة للحديد والترانسفيرين transferrin (البروتين الذي يحمل الحديدَ عندما لا يكون داخلَ الكريَّات الحمر) ومقارنتها.

ويعدُّ قياسُ المستوى الدموي للفِرِّيتين ferritin (وهو بروتين يخزِّن الحديد) أدقَّ اختبار لعوز الحديد؛ حيث يشير المستوى المنخفض للفِرِّيتين إلى عوز الحديد. ولكن، في بعض الأحيان، تكون مستوياتُ الفِرِّيتين مضلِّلةً، لأنَّها يمكن أن ترتفعَ بشكلٍ كاذب (وبذلك تبدو طبيعية) بسبب الضرر الكبدي أو الالتهاب أو العدوى أو السرطان.

المُعالجَة

  • وقف النَّزف

  • مكمِّلات الحَديد

بما أنَّ النزفَ المفرِط هو السببُ الأكثر شيوعًا لعوز الحديد، فإنَّ الخطوةَ الأولى هي تحديد موضع النزف وإيقافه.

لا يمكن أن يعوِّضَ تناولُ الحديد مع النظام الغذائي الطبيعي عادةً عن فقدان الحديد بسبب النزف المزمن، عندما يكون مخزونُ الحديد في الجسم صغيرًا جدًّا. ولذلك، لابدَّ من تعويض الحديد المفقود من خلال تناول مستحضراته.

يستغرق تصحيحُ فقر الدَّم بعوزالحديد، من خلال إعطاء مستحضرات الحديد، من 3 إلى 6 أسابيع عادةً، حتَّى بعدَ توقُّف النزف. وتُؤخَذ هذه المستحضراتُ عن طريق الفم عادةً. وتؤدِّي هذه المستحضراتُ إلى جعل البراز يبدو داكنًا أو أسودَ، وغالبًا ما تؤدِّي إلى الإمساك؛ ويكون امتصاصُها أفضل ما يكون عندما تُؤخَذ قبل 30 دقيقة من الإفطار مع مصدرٍ للفيتامين سي (مثل عصير البرتقال أو أحد مستحضرات الفيتامين سي). ويستمرُّ إعطاءُ مستحضرات الحديد ستة أشهر عادةً بعدَ عودة تعداد الدَّم إلى طبيعته، وذلك لملء مخازن الجسم منه. في بعض الأحيان، يُعطى الحديدُ عن طريق الوريد عندما تكون هناك حاجة إلى كمياتٍ كبيرة من الحديد، أو عندما لا يستطيع الشخصُ تحمُّلَ تناول الحديد عن طريق الفم.

وتُجرى اختباراتٌ دمويَّة دوريَّة لضمان كفاية الإمداد بالحديد.

وتزول شهوةُ الغرائب مع شفاء فقر الدم.

موضوعات أخرى ذات أهمية

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة