أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

فرط حِمل الحَديد الثَّانوي

(داء تَرسُّب الأصبغَة الدَّمَوية الثانوي)

حسب

Candido E. Rivera

, MD, Mayo Clinic

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة ذو الحجة 1437| آخر تعديل للمحتوى محرم 1438

يحدث فرطُ حِمل الحديد الثانوي عندما يتراكم الحديدُ في الجسم لأن المَرضَى يأخذون الكثيرَ من مكمِّلات الحديد، أو يتلقَّونَ عددًا كبيرًا من وحدات الدم المنقول، أو لديهم اضطراب لا يمكِّن من تكوين خلايا الدَّم الحمراء بكفاءة.

  • يشعر المَرضَى بالضعف والتعب غالبًا.

  • ويكون التَّشخيصُ باختبارات الدَّم لقياس مستوى الحديد.

  • أمَّا العِلاجُ فيكون بالأدوية التي تَربط الحديد وتزيله من الجسم (الاستِخلاب chelation) عادة.

وتعدُّ المُضَاعَفاتُ الخَطيرة أقلَّ حدوثًا عند هؤلاء المَرضَى من أولئك المصابين بداء تَرسُّب الأصبغَة الدَّمَوية داء تَرسُّب الأصبغَة الدَّمَوية (انظُر لمحة عامة عن فرط حِمل الحديد أيضًا). داءُ تَرسُّب الأصبغَة الدَّمَوية هو اضطرابٌ وراثيّ يتسبَّب في امتصاص الجسم للكثير من الحَديد، ممَّا يتسبَّب في تَراكمه في الجسم وتضرُّر الأعضاء. في... قراءة المزيد ، وهو اضطرابٌ وراثي يسبِّب فرطَ حِمل الحديد. ولكن، في بعض المَرضَى تحدث مُضَاعَفاتٌ تصيب القلب، والكبد، وأعضاء الغدد الصماء.

الأسباب

يحدث فرط حِمل الحديد الثانوي عادة لدى المرضى الذين يعانون من اضطرابات تعيق إنتاجَ خلايا الدَّم الحمراء، مثل

في هذه الاضطرابات، يزيد الجسمُ من كمِّية امتصاص الحديد في بعض الأحيان؛ ولكنَّه يمكن ألَّا يستخدم كلَّ الحديد دائمًا، بسبب صعوبة إنتاج خلايا الدَّم الحمراء الجَديدة. وفي مثل هذه الحالات، يمكن أن يحدث فرط حِمل الحديد.

كما أنَّ الحديدَ يمكن أن يتراكمَ في الجسم أيضًا عندما يتناول المَرضَى الكثيرَ من الحديد من:

  • المعالجة المديدة أو الزائدة بالحديد

  • عمليَّات نقل الدَّم المتكرِّرة

لا يحتاج الرجالُ والنساء بعدَ سن اليأس إلى أخذ مكمِّلات الحديد عادة. وإذا تناولوا المكمِّلات، فقد يزداد الحديدُ كثيرًا في الجسم، على الرغم من أنَّ ذلك لا يكون قد وصل إلى مستويات خطرة عادة.

الأَعراض

لا تظهر أعراضٌ لدى الأشخاص الذين يعانون من فرط حِمل الحديد الخفيف عادة. ويشعر مرضى آخرون بالضعف والتعب عادة. أمَّا فرطُ حِمل الحديد شديد فيسبِّب أعراضَ داء تَرسُّب الأصبغَة الدَّمَوية نفس أعراض داء تَرسُّب الأصبغَة الدَّمَوية (انظُر لمحة عامة عن فرط حِمل الحديد أيضًا). داءُ تَرسُّب الأصبغَة الدَّمَوية هو اضطرابٌ وراثيّ يتسبَّب في امتصاص الجسم للكثير من الحَديد، ممَّا يتسبَّب في تَراكمه في الجسم وتضرُّر الأعضاء. في... قراءة المزيد ، مثل تلوُّن الجلد بلون برونزي، ومرض السكري، وآلام المفاصل، وعدم القدرة على الانتصاب (عَنانة).

التَّشخيص

  • الاختبارات الدموية

يُوضَع تشخيصُ فرط حِمل الحديد الثانوي من خلالل الاختبارات التي تقيس المستويات الدَّموية من:

  • الحَديد

  • الفيريتين، وهو بروتين يقوم بتخزين الحديد

  • الترانسفيرين، وهو بروتين يحمل الحديدَ في الدَّم عندما لا يكون الحديد داخل خلايا الدَّم الحمراء

المُعالجَة

  • سحب الدَّم أو الاستخلاب (عمليَّة إزالة المعادن الثقيلة)

ويهدف العلاجُ إلى تقليل نسبة الحديد في الجسم. وبالنسبة إلى بعض الناس، يكون العلاجُ بسحب الدَّم (الفصد). ولكن، في كثير من المَرضَى المصابين بفرط حِمل الحديد الثانوي، يوجد فقر دم أيضًا. وبما أنَّ الفصدَ يُفاقم فقرَ الدم، يُعطى هؤلاء المَرضَى معالجةٌ لإزالة المعادن الثقيلة أو ما يُدعى استخلاب الحديد.

يمكن أن تُعطى أدوية إزالة المعادن الثقيلة أو استخلاب الحديد عن طريق الفم، باستخدام عقار ديفرَّاسيروكس deferasirox أو ديفيربرون deferiprone، أو عن طريق تسريب ديفيروكسامين، والذي يمكن أن يُعطَى تحت الجلد أو في الوريد.

تعدُّ أَدوِيَةُ استخلاب الحديد التي تُعطى عن طريق الفم فعالةً جدًّا في تخفيض مستوى الحديد في الجسم. وتشتمل التأثيراتُ الجانبية لاستخلاب الحديد عن طريق الفم على الألم البطني والإسهال والطفح الجلدي. كما تسبِّب المُعالَجَة ضَرَرًا في الكبد والكلى أحيانًا، لذلك تُجرَى اختبارات الدَّم بصورةٍ دورية لرصد وظيفة هذه الأعضاء.

ويجري تسريبُ ديفيرُّوكسامين لاستخلاب الحديد خلال ليلة كاملة عادة. وتشتمل التأثيراتُ الجانبية على الانزعاج الهضمي، وانخفاض ضغط الدم، والحساسية الشديدة (الحساسية المفرطة). ويحدث لدى المَرضَى أحيَانًا نقصٌ في السمع والرؤية مع الاستخدام على المدى الطويل للدواء.

اختبر معرفتك
فحص النخاع العظمي
يجب أحياناً فحص عيّنة من النخاع العظمي. للحصول على عيّنة من النخاع العظمي، يُدخِل الطبيب إبرةً في العظم، ويسحب كمية صغيرة من النخاع. بعدها، يتم فحص العيّنة تحت مجهر وإجراء اختبارات عليها. أيٌّ ممّا يلي يصعب فعله باستخدام عيّنة من النخاع العظمي؟ 

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة