Msd أدلة

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

جارٍ التحميل

عندما يحدث الموت

حسب

Elizabeth L. Cobbs

, MD, George Washington University;


Karen Blackstone

, MD, George Washington University;


Joanne Lynn

, MD, MA, MS, Altarum Institute

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة ذو القعدة 1438| آخر تعديل للمحتوى ذو القعدة 1438

يجب أن يُعلَن عن الوفاة بطريقةٍ رسمية وفي الوقت المناسب من قبل شخص مرخَّص له بذلك (مثل الطبيب أو الممرِّضة)، كما يجب أن تكون أسبابُ وظروف الوفاة مصدَّقة. ويتفاوت الوفاءُ بهذه المتطلَّبات تفاوتًا كبيرًا في أجزاء مختلفة من الولايات المتحدة. وإذا كان الشخصُ يخطِّط للموت في المنزل، يجب على الأسرة معرفة ما يمكن توقُّعه وماذا تفعل مسبقًا. أمَّا عندما يكون الشخصُ في مكان رعاية المحتضرين، فتشرح الممرِّضة البروتوكول المعتَمَد عادة. وإذا كان ينبغي استدعاء عناصر الشرطة أو غيرهم من الموظفين العموميين، ينبغي أن تعرف الأسرة ذلك، وينبغي إبلاغ المسؤولين مسبقًا بأنَّ الشخص سيموت في المنزل. وكثيرًا ما يكون من المألوف أو الروتيني، في برامج رعايَة المُحتَضَرين والرعاية المنزلية، إخطار المسؤولين الذين يوفِّرون على الأسرة المصادفات المزعجة. في حالة عدم وجود أية وكالة للمحتضرين أو للرعاية المنزليَّة، يجب على العائلة الاتصال بالطبيب الشرعي أو مدير مراسم الجنازة، ويُفضَّل أن يكونَ ذلك قبلَ حدوث الوفاة، لمعرفة ما يمكن توقُّعه. تعدُّ شهادةُ الوفاة ضروريةً لتقديم مطالبات التأمين والحصول على الحسابات المالية ونقل ملكية الممتلكات من المتوفَّى وتسوية الأملاك، وبذلك فإن الأسرة تحتاج إلى بضع عشرات من النسخ غالبًا.

قد تكون العائلةُ متردِّدة في طلب تشريح الجثة أو الموافقة عليه، والذي لا يدفعه التأمين غالبًا إذا طُلِب ذلك. وقد يساعد تشريحُ الجثة على زيادة المعرفة بالأمراض التي أسهمت في الوفاة، ويمكن أن يساعد أفراد الأسرة على إزالة أيِّ شكوك حول سبب الوفاة. بعدَ تشريح الجثَّة، يمكن تحضير الجسم من قبل مسؤول مراسم الجنازة أو الأسرة للدفن أو حرق الجثة. ويجري إخفاءُ الشقوق التي أجريت في أثناء تشريح الجثة بواسطة الملابس. من الأفضل أن يجري اتخاذ القرارات المتعلِّقة بتشريح الجثة قبل الوفاة عادة، لأنَّ ذلك يعدُّ وقتًا أقلَّ إجهادًا ممَّا هو بعدَ الموت مباشرة عادة.

يمكن أن يكونَ الترتيبُ المسبق لخدمات الجنازة وحتى دفعها مقدمًا مفيدًا جدًّا للعائلة، كما يمكن معرفة تفضيلات الشخص الميت في التعامل مع الجسم بعدَ الوفاة. وقد تتراوح الخياراتُ بين الدفن إلى حرق الجثة أو التبرُّع بها للأبحاث. تُقيمُ العديد من العائلات جنازة أو يجتمع أفرادها لتكريم ذكرى الفقيد، ويختار البعضُ أن يكون لديهم خدمة للجنائز بعدَ وفاة الشخص مباشرة، في حين أنَّ آخرين يختارون أن يكونَ له هذه الخدمة (التأبين) بعدَ بضعة أسابيع أو حتى أشهر لاحقة.

ويتوقَّف نظمُ الحياة بعدَ وفاة أحد أفراد الأسرة على طبيعة العلاقة مع المتوفىَّ، وعمر المتوفَّى، والتجارب التي حدثت بالقرب من وقت وفاته، والموارد العاطفية والمالية المتاحة. وكثيرًا ما تحتاج الأسرة إلى دراسة ما إذا كانت قد فعلت ما كان متوقعًا منها، وأن تسعى إلى الطمأنينة. ولذلك، يمكن أن يساعد التحدث مع الطبيب بعد أسابيع قليلة من الوفاة على الإجابة عن الأسئلة العالقة. ومعظمُ الناس الذين فقدوا أحد أفراد العائلة المقرَّبين يعانون من الحزن لما لا يقلُّ عن 6 أشهر، ويمكن أن ينطوي ذلك على الإنكار والغضب والاكتئاب والشعور بالوحدة، والتوهان والتوق. ولكن، يخمد الحزنُ مع الوقت، غير أنَّ الشعورَ بالخسارة يبقى قائمًا، فالناس لا "يتغلَّبون" على الموت بقدر ما يدركون أنَّه أمر منطقيّ ويستمرُّون في الحياة.

آخرون يقرأون أيضًا

موضوعات أخرى ذات أهمية

مقاطع الفيديو

استعراض الكل
لمحَة عن جسم الإنسان: الخلايا والأنسجة والأعضاء والأجهزة العضويَّة
Components.Widgets.Video
لمحَة عن جسم الإنسان: الخلايا والأنسجة والأعضاء والأجهزة العضويَّة

شبكات التواصل الاجتماعي

أعلى الصفحة