أدلة MSD

يُرجى تأكيد أنك لست موجودًا داخل الاتحاد الروسي

honeypot link

وكيل الرعاية الصحية البديل الافتراضي

حسب

Charles Sabatino

, JD, American Bar Association

التنقيح/المراجعة الكاملة الأخيرة رمضان 1437| آخر تعديل للمحتوى رمضان 1437

إذا كان الشخص غير قادرٍ على اتخاذ قرارات بشأن الرعاية الصحية الشخصية، فينبغي توكيل شخص أو أشخاص آخرين لتقديم التوجيهات بخصوص صناعة هذا القرار. يُسمى هذا الشخص اصطلاحًا بصانع القرار البديل surrogate decision maker. إذا لم تتوفر وثيقة توكيل للرعاية الصحية، ولم تُعين المحكمة وصيًا أو قيّمًا من أجل اتخاذ قرارات الرعاية الصحية للمريض، فإن معظم الولايات تنص على تعيين صانع قرار بديل افتراضي.

البالغون

في معظم الولايات الأمريكية، عادةً ما يكون صانع القرار البديل الافتراضي للبالغين هو الشخص ذو درجة القرابة الأكبر والذي يحدده ترتيب أولوية القرابة بموجب قانون الدولة، والذي يبدأ عادة بالزوج/الزوجة (أو شريك المنزل في الأنظمة القضائية التي تعترف بهذا الوضع)، ثم الابن البالغ (ذكرًا أم أنثى)، ثم الوالد، ثم الشقيق، ومن ثم الأقرباء الآخرين. كما إن عددًا متزايدًا من الولايات يأذن للصديق المقرب بأن يكون البديل الافتراضي. في حال وجود أكثر من شخص يمتلك نفس الأولوية (مثل وجود العديد من الأبناء البالغين)، فيفضل الإجماع، وتسمح بعض الولايات لممارسي الرعاية الصحية بالاعتماد على قرار الأغلبية، أو طلب تحديد شخص واحد لينوب عن المجموعة. يميل الأطباء أكثر لقبول حكم الشخص الذي يفهم الوضع الطبي للمريض ويضع مصلحته في عين الاعتبار. قد يؤدي النزاع بين أصحاب القرار المعتمدين إلى إعاقة عملية الرعاية الطبية بشكل خطير.

في حال عدم وجود أقارب أو أصدقاء مقربين من أحد المرضى المنومين في المستشفى، فغالبًا ما ستقوم المحكمة بتعيين شخص يكون وصيًا على اتخاذ قرارات الرعاية الصحية. إذا لم يكن واضحًا لفريق الرعاية الصحية من هو الشخص الذي يجب أن يتخذ القرارات، فقد يحتاج الأطباء للتشاور مع أعضاء مجلس الأخلاقيات الطبية في المستشفى أو فريق المحامين. وفي الدول التي لا توجد فيها قوانين بديلة، لا يزال ممارسو الرعاية الصحية يعتمدون عادة على أفراد الأسرة المقربين من الشخص لاتخاذ القرارات، ولكن مزودي الرعاية الصحية قد يجدون بأن عدم اليقين القانوني أو الخلاف العائلي قد يضع العوائق أمام سير العلاج.

الأطفال

يحتاج الأطفال إلى شخص يتخذ القرارات بالنيابة عنهم في الحالات الطبية. بالنسبة لمعظم القرارات الطبية غير الطارئة التي تصيب الأطفال والقاصرين، لا يمكن تقديم الرعاية الطبية دون موافقة الوالدين أو الوصي. ولا يمكن إلغاء قرار الوالد أو الوصي إلا إذا قررت المحكمة أن القرار يشكل إهمالًا أو إساءةً لمعاملة للطفل. في بعض الولايات، يمكن الموافقة على بعض المُعالجَات الطبية للأطفال (مثل مُعالَجَة الأمراض المنقولة عن طريق الاتصال الجنسي، وتقديم الوصفات الطبية لمنع الحمل، وإجراء الإجهاض) دون إذن الوالدين.

المعيار القانوني لاتخاذ القرارات الطبية

ويتعين على جميع صانعي القرارات الطبية البديلين، سواء كانوا مُعيّنين من قبل المريض نفسه أو من قبل المحكمة أو بشكل افتراضي، أن يتبعوا رغبات المريض البالغ التي أعرب عنها وأن يأخذوا في الاعتبار قيم الشخص إذا كانت معروفة. كما إن ممارسي الرعاية الصحية مسؤولون عن الحرص على هذه الرغبات والقيم أيضًا. أما إذا لم تكن رغبات المريض وقيمه معروفة، فيجب على صانع القرار البديل الاسترشاد دومًا بالمصالح العليا للمريض.

لا یُطلب من الممارسین في مجال الرعایة الصحّیة توفیر المُعالجَات غیر الملائمة طبیًا، مثل تلك التي تتعارض مع معاییر الرعایة الصحیة المقبولة. إذا كانت معالجة معينة مخالفة لقيم مزود الرعاية الصحية، ولكنها ضمن معايير الرعاية الصحية المقبولة عمومًا، فيجب على مزود الرعاية الصحية أن يحاول إحالة المريض إلى طبيب آخر أو مستشفى أخرى على استعداد للامتثال لطلب المريض (وقد يكون مُلزِمًا من الناحية القانونية بالمحاولة).

من الناحية العملية، فإن الخطوة الأولى في اتخاذ قرار المعالجة بالنسبة لوكيل الرعاية الصحية هي الحصول على كافة المعلومات من مزودي الرعاية الصحية حول التَّشخيص، والمآل، والمُعالجَات البديلة. عند مواجهة قرار علاجي خطير، يجب على وكلاء الرعاية الصحية وصُناع القرار البديلين أن يطرحوا على أنفسهم بعض الأسئلة، مثل:

  • هل سيُحدِث هذا العلاج أو الاختبار فرقًا؟ كيف سيُحدِث هذا العلاج فرقًا بالنسبة للمريض؟

  • هل إنّ أعباء أو مخاطر هذا العلاج تفوق فوائده؟

  • هل هناك أمل في شفاء المريض، وإذا كان الأمر كذلك، فكيف ستكون جودة حياته بعد ذلك؟

  • ما هو الهدف من هذا العلاج؟ هل تتماشى هذه المعالجة مع أهداف المريض؟

اختبر معرفتك

الحواجز في الخارج والداخل
كما قد يبدو الأمر غريبًا، فإن تحديد ما هو في خارج وما هو داخل الجسم ليس بالأمر السهل دائمًا لأن الجسم به العديد من الأسطح. المواد الغذائية والسوائل ليست حقًا داخل الجسم حتى تحدث أي عملية؟

موضوعات أخرى ذات أهمية

أعلى الصفحة